القاهرة تقدم شروطها للمصالحة مع الدوحة

القاهرة تقدم شروطها للمصالحة مع الدوحة
المصدر: القاهرة- (خاص) من شوقي عصام

قدمت القاهرة بشكل ودي، شروطها لإجراء المصالحة مع دولة قطر، واعتبار ما لحق بالعلاقة بين البلدين في الفترة الماضية، بمثابة “سحابة صيف”، حيث أكد مصدر مصري رفيع المستوى، أن شروط القاهرة قدمت لوزير الخارجية القطري خالد العطية، خلال زيارته التي دامت بضع ساعات، لتقديم واجب العزاء في وفاة الشاعر أحمد فؤاد نجم، حيث التقى بشكل غير معلن، عددا من المسؤولين المصريين، على رأسهم مساعد رئيس الجمهورية للشؤون السياسية والإستراتيجية د. مصطفى حجازي، وعدد من الدبلوماسيين في وزارة الخارجية، وقيادات سيادية بالمخابرات العامة المصرية.

وأكد المصدر في تصريحات خاصة لـ إرم، أن محاور حديث المسؤولين المصريين، دارت حول موقف قناة الجزيرة، وما تم رصده من دعم مادي لجماعة الإخوان المسلمين، لممارسة أعمال العنف والإرهاب في الشارع المصري، وأيضا الدعم المقدم من الحكومة القطرية للتنظيم الدولي لجماعة الإخوان، والخاص بتمويل أعمال للجماعة تتعلق بتشويه مصر إعلاميا أمام المجتمع الدولي.

وأوضح المصدر، أن المسؤولين المصريين أكدوا للوزير القطري، أن عدم قيام القاهرة بإجراءات سلبية بحق العلاقات مع قطر مثلما تم مع تركيا من طرد السفير وقطع العلاقات، متوقف على تمسك الإدارة المصرية بما أسموه بـ “شعرة معاوية” بين الدولتين، موضحين أن قطر دولة عربية يجمعها بالقاهرة أواصر الأخوة التي لن تقارن بتركيا، ولكن ما يتكرر من تصعيد عبر السياسات القطرية، جعل القاهرة تقف على الحافة في النظر إلى العلاقات مع الدوحة.

وأكد المسؤولون المصريون، على حد قول المصدر، أن القاهرة ترحب بفتح صفحة جديدة مع قطر، تراعي فيها الدوحة تغيير المواقف المعادية وتلك المساندة لجماعة الإخوان المسلمين، مع ضرورة تسليم العناصر الإخوانية المؤيدة لنظام الرئيس المعزول محمد مرسي إلى الإنتربول المصري، وعلى رأسهم عاصم عبد الماجد.

يأتي ذلك ضمن نتائج أولية للموقف السعودي تجاه دولة قطر، بعد لقاء المصالحة الذي تم بين الرياض والدوحة، برعاية أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، وبحضور خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز، والأمير القطري الشاب الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، بهدف تجاوز الخلافات الناتجة عن الموقف القطري تجاه مصر، بمعاداة ثورة 30 حزيران / يونيو 2013، ودعم جماعة الإخوان المسلمين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث