محكمة مصرية تقضي بسجن مؤيدات لمرسي 11 عاما

محكمة مصرية تقضي بسجن مؤيدات لمرسي 11 عاما

القاهرة – قالت مصادر قضائية في مصر إن محكمة بمدينة الإسكندرية عاقبت الأربعاء 14 امرأة بالحبس أحد عشر عاما وشهر لكل منهن لإدانتهن بمخالفات خلال مظاهرة مؤيدة للرئيس المعزول محمد مرسي الشهر الماضي.

وقال مصدر إن المحكمة أدانت المحكوم عليهن أيضا بالانتماء لجماعة الإخوان المسلمين التي أمرت محكمة في القاهرة بحظر أنشطتها في أيلول/ سبتمبر.

وأضاف أن المحكمة أحالت سبع قاصرات شاركن في المظاهرة إلى محكمة الطفل وأمرت بإيداعهن إحدى دور الرعاية على ذمة المحاكمة.

وتابع أن المحكمة عاقبت غيابيا أربعة من قيادات الجماعة بالحبس 15 عاما لإدانتهم بتحريض المحكوم عليهن بينهم مدحت الحداد مسؤول المكتب الإداري لجماعة الإخوان المسلمين بالإسكندرية.

وكانت النيابة العامة بالإسكندرية نسبت للمتظاهرات تهم التجمهر والتلويح باستعمال العنف وإتلاف مملتكات مواطنين وإحراز أسلحة بيضاء خلال المظاهرة.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية عن أعضاء بهيئة الدفاع عن المتهمات قولهم إن القاضي لم يحتسب وحدة الموضوع وأصدر قراره بشأن كل اتهام على حدة.

وقالت الوكالة إن الأحكام شملت السجن لمدة ست سنوات في تهمة البلطجة وأربع سنوات بتهمة التجمهر وسنة في حيازة سلاح أبيض وشهر لعقوبة إتلاف واجهات محلات.

وقال المحامي عاصم حسن أحد أعضاء هيئة الدفاع عن المحكوم عليهن “هذا حكم سياسي ومتوقع من قبل هيئة المحكمة.” وأضاف “أخرت المحكمة النطق بالحكم لحين خروج الفتيات وذهابهن إلي مديرية الأمن وإخلاء القاعة والمحكمة من الأهالي.”

وللمحكوم عليهن استئناف الحكم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث