البرلمان الأردني يستجوب النسور حول الملفات السّاخنة

البرلمان الأردني يستجوب النسور حول الملفات السّاخنة
المصدر: عمان- (خاص) من حمزة العكايلة

قدم النائب في البرلمان الأردني محمود الخرابشة استجوابين إلى حكومة عبد الله النسور حول أنشطة المملكلة في التنقيب عن البترول والصخر الزيتي وملف المفاعل النووي واليورانيوم، تضمنا توجيه (120) سؤالاً إلى الحكومة حيال الملفات المذكورة.

وشهدت جلسة النواب الأربعاء، إثارة ملفات ساخنة أبرزها اقتناء السلاح وانتشاره في الأردن، والخطوات التي قامت بها الحكومة في سبيل التنقيب عن النفط، وبحسب الاستجوابين اللذين اطلعت” إرم” على نسخ منهما، فإن أسئلة قدمت حوّل الوقت الذي بدأت به الحكومة التنقيب عن أعمال النفط في الأردن، وطبيعة الشركات التي عملت في مجال التنقيب عن البترول، وعدد المناطق الاستكشافية في المملكة، والشركات التي عملت في كل منطقة استكشافية، وفيما إذا تم تطبيق شروط الاتفاقيات الخاصة بكل شركة، وعدد الآبار التي يفترض في كل شركة أن تحفرها خلال مدة عملها.

وحول ملف المفاعل النووي تساءل الخرابشة حول عدم التزام الحكومة بتوجهات وتوصيات مجلس النواب التي اقرها بالإجماع والتي تتضمن وقف العمل بالمشروع النووي وإعداد دراسة جدوى اقتصادية لليورانيوم، كما تساءل عن الوقت الذي حددته هيئة الطاقة الذرية للبدء بإنتاج اليورانيوم، وفيما إذا استكملت الحكومة دراسة الأثر البيئي للموقع النووي، وما هي كلفة وتركيز اليورانيوم في الأردن، وكم كلفة المفاعل البحثي في جامعة العلوم والتكنولوجيا ومن كفل الثمن، وهل تم التعاقد مع أشخاص للعمل في الهيئة وهم يقطنون خارج الأردن، وهل يوجد بدائل للمفاعل النووي لإيجاد الطاقة.

كما أثار سؤالاً حول وجود دراسات زلزالية لاستكشاف باطن الأرض المنوي إقامة المفاعل النووي عليها، وكم تقدر كمية اليورانيوم الموجود في الفوسفات حسب دراسات هيئة الطاقة، وإن كان بالإمكان إحلال الطاقة البديلة مكان طاقة المفاعل النووي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث