إسلاميّو مصر يتوعّدون بالتّظاهر ضدّ “قانون التّظاهر”

إسلاميّو مصر يتوعّدون بالتّظاهر ضدّ “قانون التّظاهر”

القاهرة- قالت الجماعة الإسلامية المتشددة في مصر إنها ستدعو إلى التظاهر وتنظيم احتجاجات ضد مشروع قانون جديد لتنظيم التظاهر مُتوقّع أن تمرّره الحكومة الأسبوع المقبل.

وتدرس الحكومة الانتقالية حاليا مشروع القانون ومن المتوقع الموافقة عليه قبل 14 تشرين الثاني/ نوفمبر، وهو موعد انتهاء حالة الطوارئ التي أعلنها الجيش بعد عزله للرئيس الإسلامي محمد مرسي في الثالث من تموز/ يوليو الماضي.

وقالت منظمات حقوق إنسان دولية إن القانون سيحظر عمليا المظاهرات.

ونقلت بوابة الأهرام الإلكترونية عن أمين عام حزب البناء والتنمية الذراع السياسية للجماعة الإسلامية، علاء أبو النصر، قوله: “سنتظاهر ضد القانون بمجرد صدوره وسنقف له بالمرصاد”.

وأضاف: “هو قانون بديل عن الطوارئ لأنهم لا يستطيعون العيش دون قوانين قمعية تكبت الحريات”.

والجماعة الإسلامية المتحالفة مع جماعة الإخوان المسلمين التي ينتمي إليها مرسي، حملت السلاح في الماضي وألقي عليها باللوم في مقتل ما لا يقل عن 58 سائحا في هجوم في الاقصر عام 1997، وتخلت الجماعة في وقت لاحق عن العنف.

ومنذ الإطاحة بمرسي استخدمت السلطات القوة مرّات عديدة لفضّ مظاهرات للإسلاميين، وقتل عدة مئات من الأشخاص في أعمال العنف.

وأطاحت احتجاجات الشوارع من قبل بالرئيس السابق حسني مبارك في 2011 بعد ثلاثة عقود قضاها في الحكم، كما أقدم الجيش على عزل مرسي بعد احتجاجات حاشدة على حكمه الذي استمر عاما واحدا في 30 حزيران/ يونيو الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث