الائتلاف يعترض على مشاركة إيران في جنيف 2

تباين المواقف يرجح تأجيل المؤتمر حتى يناير

الائتلاف يعترض على مشاركة إيران في جنيف 2
المصدر: رويترز

طهران – استبعد الناطق الرسمي باسم الائتلاف الوطني السوري، لؤي صافي، موافقة الائتلاف على الجلوس مع إيران على طاولة المفاوضات في جنيف2، وذلك رداً على تصريحات المبعوث الأممي الأخضر الإبراهيمي.

وبرر صافي موقف الائتلاف بـ”عدم وجود إيران في جنيف واحد، مشيراً إلى أن طهران جزء من المشكلة وليس الحل”.

وقال الصافي “إنها ليست المرة الأولى التي يصرّ الإبراهيمي فيها على وجود إيران منذ استلامه هذا الملف حتى الآن”.

وأشار المتحدث إلى أن الائتلاف قدّم للإبراهيمي عدّة تصورات لنجاح المؤتمر ولكن لم يأت أيّ قرار واضح تجاه هذه التصورات، ولم يستطع الإبراهيمي حتى الآن الحصول على ضمانات حقيقية من جانب الأسد كفيلة بإنجاح المؤتمر الدولي للسلام في سوريا.

ووصل الإبراهيمي، السبت، إلى طهران، قادماً من تركيا لإجراء مشاورات بهذا الشأن.

ونقلت قناة “برس تي.في” الإيرانية الناطقة بالإنجليزية عن مبعوث السلام الدولي، الأخضر الإبراهيمي، قوله، إنه يجب توجيه دعوة لإيران لحضور مؤتمر “جنيف 2” حول سوريا.

ووفقا لـ”برس.تي.في”، التي ترجمت تصريحاته إلى الإنجليزية، قال الإبراهيمي في مؤتمر صحفي في طهران: “نعتقد أن مشاركة إيران في مؤتمر جنيف طبيعية وضرورية ومثمرة أيضاً ومن ثم نأمل أن توجه هذه الدعوة”.

ومن جهته، قال وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، إن إيران ستشارك في مؤتمر جنيف إذا دعيت.

ونقل تلفزيون “برس تي.في” عن ظريف قوله: “سنشارك بهدف التوصل إلى حل سياسي من خلال توفير إمكانية للأطراف السورية المختلفة للتفاوض معا”.

ورغم اللقاءات الدبلوماسية والاتصالات التي تحض على انعقاد جنيف 2 في نوفمبر المقبل، إلا أن موعد انعقاده مازال غامضاً.

وفي الوقت الذي كانت تتحدث فيه أنباء عن انعقاده أواخر نوفمبر، صرح الابراهيمي من بغداد بأنه لم يتم تحديد موعد بعد لعقد المؤتمر.

ومن جهتها، قالت مصادر دبلوماسية غربية إن الابراهيمي يمكن أن يقترح خلال لقائه الوفدين الأمريكي والروسي، بجنيف في 5 نوفمبر، إرجاء انعقاد المؤتمر إذا ما أيقن بأن الظروف غير ناضجة بعد.

وتوقعت المصادر ذاتها أن يقترح الابراهيمي عقد المؤتمر في يناير المقبل. كما أكد محللون احتمالات تأجيل “جنيف 2″، في ظل تباين الآراء داخل المعارضة السورية بشأن حضور المؤتمر ورفض المجلس العسكري للجيش الحر حضور “جنيف 2” بصيغته الحالية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث