استشهاد فلسطيني في اشتباكات مع الاحتلال

استشهاد فلسطيني في اشتباكات مع الاحتلال

استشهاد فلسطيني في اشتباكات مع الاحتلال

إرم- خاص

استشهد شاب فلسطيني 24 عاماً من قرية بيت لقيا قضاء محافظة رام الله فجر الثلاثاء برصاص قوات الإحتلال أثناء اشتباك مسلح مع جنود الإحتلال.

 

وأكد مواطنون ومصادر محلية، أن الشهيد محمد عاصي من قرية بيت لقيا ينتمي لحركة الجهاد الإسلامي، هو أسير محرر من سجون الإحتلال، استشهد خلال اشتباك مسلح مع جنود الإحتلال.

 

وتتهم قوات الإحتلال، عاصي بالوقوف خلف العملية الفدائية في مدينة تل أبيب، أثناء العدوان الأخير على غزة، وتلاحقه منذ ذلك الوقت.

 

وذكر موقع “واللا” العبري أن جيش الإحتلال الإسرائيلي أطلق صاروخ باتجاه المغارة التي لجأ إليها الشاب الفلسطيني مما أدى لاستشهاده.

 

وكانت عشرات الآليات العسكرية التابعة لجيش الإحتلال إجتاحت منذ فجر الثلاثاء قريتي كفر نعمة وبلعين قضاء رام الله، وباشرت بتنفيذ عملية عسكرية، لا تزال حتى اللحظة.

 

وقال شهود عيان من قرية كفر نعمة لـ”ارم”، أن عشرات الآليات العسكرية إجتاحت قريتي كفر نعمة وبلعين، وتقوم بقطع أشجار الزيتون.

 

وأضاف شهود العيان أن قوات الإحتلال تلاحق مجموعة من المقاومين الفلسطينيين.

 

وأكد منسق الحملة الشعبية في قرية بلعين عبد الله ابو رحمة لـ”ارم”، أن “القرية استيقظت في ساعات الفجر على أطلاق نار متبادل مع جيش الإحتلال في حقول الزيتون شرق القرية، إضافة الى أصوات إطلاق القنابل، حيت لا تزال الاشتباكات دائرة حتى اللحظة”. 

 

وأكد أبو رحمة أن الحديث يدور عن اشتباك مسلح، وإطلاق للرصاص والقنابل من أكثر من مصدر، مشيراً إلى وجود ارتال ضخمة من الآليات العسكرية بينها جرافات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث