دار الإفتاء السُّنية تُقصي خطباء المنابر المعترضين على سياسة المالكي

دار الإفتاء السُّنية تُقصي خطباء المنابر المعترضين على سياسة المالكي
المصدر: بغداد - إرم نيوز

 كشف رئيس هيئة إفتاء أهل السُّنة والجماعة في العراق الشيخ مهدي الصميدعي، اليوم الجمعة، عن صدور توجيهات بإيقاف خطباء المساجد في المحافظات السُّنية الذين اعتلوا منصات الاعتصام ضد سياسة رئيس الوزراء السابق نوري المالكي.

وقال الشيخ الصميدعي، في تصريح صحافي، إن “دار الإفتاء والمرجعية السُّنية وجهت بمنع جميع الخطباء وأئمة المساجد الذين اعتلوا منصات الاعتصام والمنابر في المحافظات وحرضوا في وقت سابق على الفتنة الطائفية داخل العراق”.

وكشف رئيس دار الإفتاء السُّنية عن “وضع دراسة للسلامة الفكرية تتولى تنفيذها جهة تابعة لدار الإفتاء تسهم في القضاء على العداوات وعدم تكرار إراقة الدماء بسبب التحريض الطائفي والديني وتكون بمثابة مصدات لمنع تكرار ذلك”.

وقاد الكثير من خطباء وأئمة المساجد الاحتجاجات في مناطق الأنبار والموصل وديالى وصلاح الدين، ذات الأغلبية السُّنية، العام 2013، التي طالبت بإطلاق سراح المعتقلين والمعتقلات في السجون العراقية وإيقاف نهج الحكومة الشيعية الذي وصفوه بالطائفي وإلغاء المادة 4 إرهاب وقانون المساءلة والعدالة من الدستور العراقي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث