بعد عام ونصف العام من الاعتقال.. الخرطوم تفرج عن أطفال قاتلوا بدارفور 

بعد عام ونصف العام من الاعتقال.. الخرطوم تفرج عن أطفال قاتلوا بدارفور 
المصدر: الخرطوم – إرم نيوز

أعلن مسؤول سوداني اليوم الأربعاء، الإفراج عن أطفال قاتلوا إلى جانب حركة متمردة في إقليم دارفور، بعد ما يزيد عن عام ونصف العام من توقيف الجيش لهم عقب معركة مع تلك الحركة.

وقال محي الدين إدريس رئيس مفوضية نزع السلاح وإعادة الدمج بالسودان، في تصريحات نقلها موقع “المركز السوداني للخدمات الصحفية” المقرب من الأجهزة الأمنية، إن الأطفال تمت إعادتهم إلى أسرهم في دارفور إنفاذًا للعفو الذي أعلنه الرئيس عمر البشير قبل 3 أشهر.

ولم يذكر المسؤول موعد الإفراج والتسليم ولا عدد الأطفال، لكن مسؤولين حكوميين قالوا في تصريحات سابقة قبل إعلان الإفراج عنهم، إن عددهم 21 طفلا.

ووفقا لإعلانات سابقة للحكومة، فإن الأطفال تم توقيفهم العام الماضي بعد معركة مع حركة “العدل والمساواة” وهي إحدى ثلاث حركات تحارب الحكومة في دارفور منذ 2003، لكن الحركة نفت في تصريحات سابقة لمسؤولين بها أن يكون هناك أي أطفال بين مقاتليها.

وتتهم الحكومة السودانية الحركات المتمردة في دارفور بتجنيد الأطفال بين صفوفها وهو ما تنفيه تلك الحركات، ولا توجد إحصاءات رسمية لعدد هؤلاء الأطفال.

ويشهد إقليم دارفور نزاعا بين الجيش وثلاث حركات مسلحة منذ 2003، خلف نحو 300 ألف قتيل وشرد نحو 2.5 مليون شخص وفقا لإحصائيات أممية ترفضها الحكومة وتقول إن عدد القتلى لا يتجاوز 10 آلاف، ورغم مساعي ومبادرات عدة لحل الأزمة إلا أنها لم تنتهي بعد بشكل كامل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث