داعش ينسحب من كوباني

داعش ينسحب من كوباني

كوباني- تنام مدينة كوباني الليلة خالية، وللمرة الأولى منذ نحو شهر، من عناصر تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”، بحسب الرئيس المشترك لحركة المجتمع الديمقراطي الكردية عمر علوش.

وقال علوش: “إن مدينة كوباني خالية تماما من تنظيم داعش، بعد الهجمات الجوية للتحالف الدولي ضد مسلحي التنظيم”.

وذكر المسؤول الكردي, في تصريح صحفي, اطلعت عليه “إرم”: “بعد أن شن التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة أعنف غارات جوية حتى الآن على مقاتلي التنظيم الذين يهاجمون مدينة كوباني منذ نحو شهر, انسحب عناصر التنظيم من المدينة, وأصبحت الآن خالية منهم، ولا وجود لأي علم للتنظيم في المنطقة”.

وبين علوش أن قوة من مسلحي وحدات ما يعرف بـ”حماية الشعبYPG” الكردية، فتشت البيوت والطرق تحسبا لوجود ألغام زرعها عناصر “داعش” قبل انسحابهم.

وأكدت مصادر كردية, في حديث خاص لـ”إرم”, أن القصف المدفعي والهجمات في جميع مناطق كوباني, توقفت تماما, باستثناء منطقتي خان عرب وهضبة مشتة نور الاستراجية. وأن اشتباكات محدودة, مازالت تدور في شرق وجنوب شرق مدينة كوباني بين مسلحي “داعش” المنسحبين والذين يطاردهم عناصر من القوى الكردية التي تدافع عن المدينة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث