الجيش المصري: مقتل 21 “إرهابيا” وأسر 36

الجيش المصري: مقتل 21 “إرهابيا” وأسر 36

القاهرة ـ قال الجيش المصري، إنه قتل 21 من “العناصر الإرهابية”، والقى القبض على 36 آخرين خلال حملة مداهمات واسعة نفذها خلال الأسبوع الأخير في 4 محافظات بالبلاد.

أوضح العميد محمد سمير، المتحدث باسم الجيش المصري، في بيان نشره اليوم الجمعة، عبر صفحته بموقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك)، أن عناصر من الجيش تمكنت عبر حملة مداهمات نفذتها في محافظات شمال سيناء والإسماعيلية وبورسعيد والدقهلية خلال الفترة بين 3 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري وحتى يوم أمس الخميس، من “قتل 21 من العناصر الإرهابية، نتيجة تبادل إطلاق النيران مع القوات، من بينهم 13 شخصا، أمس، منهم: حامد أبو فريج ويوسف أبو عيطة وهما من العناصر الإرهابية شديدة الخطورة”.

وأضاف البيان أنه “تم ضبط 36 فردا من العناصر الإرهابية والإجرامية شديدة الخطورة”.

وأشار إلى أن “قوات من الجيش نجحت في تدمير 11 فتحة نفق بمدينة رفح بشمال سيناء .

كما أفاد المتحدث باسم الجيش بأنه تم “ضبط عدد (لم يحدده) من الأسلحة والذخائر وكميات كبيرة (لم يحددها) من المواد المتفجرة والسيارات والدراجات البخارية التي يتم استخدامها في تنفيذ العمليات الإرهابية”.

وتشن قوات مشتركة من الجيش والشرطة، حملة عسكرية موسعة، بدأتها في سبتمبر/ أيلول من العام الماضي، لتعقب ما تصفها بالعناصر “الإرهابية”، و”التكفيرية” و”الإجرامية” في عدد من المحافظات وعلي رأسها شمال سيناء، تتهمها السلطات المصرية بالوقوف وراء هجمات مسلحة استهدفت الشرطية والجيش، تصاعدت عقب عزل الرئيس محمد مرسي في يوليو/ تموز عام 2013.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث