حكومة التوافق تجتمع في غزة

حكومة التوافق تجتمع في غزة

غزة ـ قال وزير العمل في حكومة التوافق الفلسطينية، مأمون أبو شهلا إن السلطات الإسرائيلية، وافقت على منح رامي الحمد الله، رئيس الوزراء الفلسطيني، ووزراء حكومة التوافق في الضفة الغربية تصاريح زيارة إلى قطاع غزة.

وأضاف أبو شهلا أن إسرائيل وافقت لأول مرة على زيارة رئيس الوزراء رامي الحمد الله ووزراء حكومة التوافق من الضفة الغربية إلى قطاع غزة.

وأضاف: “هذه الزيارة ستتم يوم الخميس المقبل وذلك بناء على وعود إسرائيلية بمنحهم التصاريح للدخول لغزة عبر معبر بيت حانون.

ومنذ تشكيل حكومة التوافق الفلسطينية، في الثاني من يونيو الماضي لم تسمح إسرائيل لوزراء حكومة التوافق في الضفة الغربية بزيارة غزة.

ووفق أبو شهلا، فإن الموافقة الإسرائيلية جاءت “بعد الضغوط التي مورست على إسرائيل خلال الاجتماع الأخير للجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك”.

وأكد أنه سيتم خلال الزيارة عقد اجتماع لمجلس الوزراء في غزة لأول مرة، وستكون مقدمة لجلسات أخرى.

وعقب قرابة 7 سنوات من الانقسام، وقعت حركتا “فتح” و”حماس” في 23 أبريل 2014، على اتفاق للمصالحة، يقضي بإنهاء الانقسام الفلسطيني وتشكيل حكومة توافق لمدة 6 شهور، ومن ثم إجراء انتخابات تشريعية ورئاسية ومجلس وطني بشكل متزامن.

وأعلن في الثاني من يونيو الماضي عن تشكيل حكومة التوافق الوطني الفلسطينية، حيث أدى الوزراء اليمين الدستورية أمام عباس في مقر الرئاسة بمدينة رام الله وسط الضفة الغربية، إلا أن هذه الحكومة لم تتسلم حتى اليوم المسؤولية الفعلية في قطاع غزة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث