داعش يذبح سبعة رجال وثلاث نساء في سوريا

داعش يذبح سبعة رجال وثلاث نساء في سوريا

بيروت – قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الأربعاء، إنّ الدولة الإسلامية ذبحت سبعة رجال وثلاث نساء في المنطقة الكردية في شمال سوريا في إطار حملة يقول المرصد إنّ القصد منها ترويع السكان الذين يقاومون تقدم التنظيم المتشدد.

وقال رامي عبد الرحمن، رئيس المرصد، إنّ خمسة مقاتلين أكراد مناهضين للدولة الإسلامية من بينهم ثلاث نساء وأربع مقاتلين سوريين عرب من المعارضة احتجزوا وقطعت رؤوسهم، الثلاثاء، على بعد 14 كيلومترا إلى الغرب من بلدة كوباني الكردية التي يحاصرها التنظيم قرب حدود تركيا.

وأضاف أن مدنيا كرديا ذبح أيضا.

وقال إنه “لا يعلم لماذا اعتقلوا أو ذبحوا”. مضيفاً أن تنظيم الدولة الإسلامية وحده الذي يعرف. وقال إنّ “التنظيم يريد ترويع الناس”.

وقطع مقاتلو الدولة الاسلامية رؤوس عدد من المقاتلين الأعداء والمدنيين في سوريا والعراق.

وتنفذ تلك العمليات علنا ومعها رسالة أنّ الدولة الاسلامية لن تسمح بأي اختلاف سواء كان يتسم بالعنف أم لا.

ولجأت الدولة الاسلامية حين كانت تقاتل عشائر سنية في شرق سوريا إلى عمليات قطع الرؤوس لترويع القادة المحليين حتى ينسحبوا من ساحة القتال. كما أعدم التنظيم المتشدد صحفيين أجنبيين وعامل إغاثة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث