متشددون جزائريون يستعرضون قوتهم

متشددون جزائريون يستعرضون قوتهم

الجزائر ـ أذاع متشددون اسلاميون جزائريون خطفوا وذبحوا الرهينة الفرنسي ايرفيه جوردل قبل اسبوع بيانا جديدا في تسجيل فيديو الثلاثاء يبين نحو 30 مقاتلا يؤكدون مجددا ولاءهم لتنظيم الدولة الاسلامية.

ويبين التسجيل الذي لا يحمل تاريخا وأذيع على مواقع تواصل اجتماعي للجهاديين أحد القادة الجزائريين لجماعة جند الخلافة وهو يتحدث أمام مجموعة صغيرة من الرجال يحمل بعضهم بنادق آلية في منطقة غابات كثيفة.

ويقرأ رجل آخر بلكنة شبه موريتانية قصيدة بينما كان آخرون يحملون راية الجهاديين السوداء. ولم يشيروا الى الرهينة الفرنسي الذي عرض تسجيل سابق جند الخلافة وهم يذبحونه.

وقرأ أحد القادة وهو يشير الى زعيم تنظيم الدولة الاسلامية الذي نصب نفسه خليفة على المنطقة التي استولى مقاتلوه عليها في العراق وسوريا “‮الحمد لله الذي وفقنا للاجتماع في جند الخلافة في أرض الجزائر بإمرة الأخ المجاهد أبي سليمان خالد ولذلك نعلن بيعتنا من جديد لأمير المؤمنين وخليفة المسلمين أبي بكر البغدادي القرشي.. نبايعه خليفة المسلمين.”

وفي هذا التسجيل لا يوجه تنظيم جند الخلافة أي تهديدات أو إشارة الى تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الاسلامي الذي قالوا انهم انشقوا عليه للانحياز الى الدولة الاسلامية.

وخطف جوردل وهو مرشد سياحي كان يعمل في الجزائر وذبح قبل أسبوع بيد متشددين قالوا ان قتله جاء ردا على التدخل العسكري الفرنسي ضد الدولة الاسلامية في العراق.

وجاء الخطف بعد ان حثت الدولة الاسلامية أنصارها على مهاجمة مواطني الولايات المتحدة وفرنسا والدول الاخرى التي انضمت الى التحالف الذي يسعى لتدمير الحركة الاسلامية المتطرفة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث