تحذير من “مذبحة” في كوباني السورية

تحذير من “مذبحة” في كوباني السورية

برلين ـ دعا زعيم كردي سوري، الثلاثاء، الدول الغربية إلى تقديم أسلحة لقواته التي تحارب تنظيم الدولة في بلدة كوباني “عين العرب” السورية الحدودية المحاصرة، محذرا من أن مقاتليه أقل تسليحا من خصمهم وسيواجهون “مذبحة” إذا لم تصل المساعدة قريبا.

وقال صالح مسلم، زعيم حزب الاتحاد الديمقراطي الكردي الذي تربطه علاقات وثيقة مع حزب العمال الكردستاني في تركيا، إن دعواته للحصول على أسلحة لقيت رفضا حتى الآن من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، ملقيا اللوم على تركيا في “عرقلة جهوده”.

وأوضح مسلم: “يدور قتال عنيف، القوات الكردية تدافع عن نفسها بما في أيديهم لتجنب مذبحة، لكن إذا دخل تنظيم الدولة المدينة فسيدمرون كل شيء ويذبحون الناس”.

وأشار مسلم إلى أن أغلب من تركوا المنطقة وهربوا إلى تركيا، يسعون إلى العودة إليها “للدفاع عن المدينة”، مضيفا أن تركيا “تمنع بعض المقاتلين من دخول سوريا وأنه لا يوجد أكراد أتراك في كوباني”.

وأضاف: “قلنا إننا نريد أن نكون جزءا من التحالف لأنهم إذا نفذوا ضربات جوية فسيحتاجون أناسا للقتال على الأرض”.

جاء ذلك في الوقت الذي أفرج تنظيم الدولة، الثلاثاء، عن أكثر من 70 طالبا كرديا كانوا خطفوا في شمال سوريا في مايو الماضي، حسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وكان هؤلاء الشباب ضمن مجموعة تضم 153 طالبا خطفوا في 29 مايو، حينما كانوا عائدين من مدينة حلب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث