كوباني السورية تتحول إلى مدينة أشباح

كوباني السورية تتحول إلى مدينة أشباح

حلب ـ تحولت مدينة عين العرب “كوباني” التابعة لحلب شمال سوريا، إلى “مدينة أشباح”، بعد مغادرة سكان معظم قراها الـ٣٦٠، إلى تركيا، جراء الاشتباكات الجارية والهجمات التي يشنها تنظيم “داعش”.

ويعاني العدد القليل الذي بقي في مناطقها ولم يغادرها، من نقص كبير في المواد الغذائية والطبية، فضلا عن خطر التعرض للهجوم من التنظيم الإرهابي.

وتتواصل الاشتباكات بين داعش ومجموعات مسلحة، على بعد ٧ كيلو مترات، من مركز المدينة، التي تتعرض لانقطاع دائم في الكهرباء، وتتلقى مساعدات غذائية من الجانب التركي.

وفي ذات السياق، لوحظ عودة بعض المواطنين الجرحى إلى مدينة عين العرب “كوباني”، بعد تلقيهم العلاج في المستشفيات التركية القريبة من الحدود.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث