تعديل حكومي جزئي مرتقب في الجزائر

تعديل حكومي جزئي مرتقب في الجزائر
المصدر: الجزائر- من أنس الصبري

علمت “إرم” من مصدر سياسي موثوق أن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، سيجري تعديلا حكوميا جزئيا خلال الأيام القليلة المقبلة.

وأوضح المصدر، أنه سيتم الاستغناء عن خدمات عدة وزراء بصفة نهائية، واستدعائهم إلى مهام أخرى، من بينهم وزير الفلاحة والتنمية الريفية الحالي عبد الوهاب نوري، بعد إخفاقه في تسيير ملفات داء الحمى القلاعية، الذي ألحق خسائر معتبرة بالثروة الحيوانية، و العقار الفلاحي، وتراجع إنتاج الحبوب الذي أدى إلى رفع كميات القمح المستوردة من الخارج، مشيرا إلى أن وزير الداخلية والجماعات المحلية الطيب بلعيز، من الوزراء المرتقب تنحيتهم بالنظر للعجز المسجل في معالجة قضية غرداية.

وأضاف المصدر أن وزير الطاقة يوسف يوسفي، سوف يطاله التعديل الحكومي، مع وزير الصحة و إصلاح المستشفيات عبد المالك بوضياف، للمشاكل الكثيرة التي يعرفها قطاعه، و أيضا وزير الاتصال حميد قرين، و وزير النقل عمار غول، خاصة بعد الحوادث التي عرفتها شركة الخطوط الجوية الجزائرية و أحدثت صدى أثر بشكل سلبي على الطيران المدني في البلاد.

وكشف ذات المصدر، أن المدير العام للأمن الجزائري اللواء عبد الغني هامل، يعتبر من أبرز المرشحين لتولي حقيبة الداخلية، وتعيين المدير العام السابق للتلفزيون الجزائري، حمراوي حبيب شوقي، وزيرا لقطاع الاتصال.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث