تونس ترفع مستوى الإنذار على أراضيها

تونس ترفع مستوى الإنذار على أراضيها

تونس- قررت تونس رفع مستوى الإنذار على كافة أراضيها، خصوصا المناطق الحدودية، وذلك بعد أن أشارت أخيرا إلى “تهديدات إرهابية جدية” مع اقتراب الانتخابات المرتقب إجراؤها في أواخر تشرين الأول/ أكتوبر المقبل.

وقال رئيس الوزراء التونسي، مهدي جمعة، في بيان، الثلاثاء، إنه قرر رفع درجة التيقظ والاستعداد لحماية الحدود ومطاردة تهريب السلاح وتسلل مجموعات إرهابية.

وتحدثت السلطات التونسية مرات عدة خلال الأسابيع الأخيرة عن “تهديدات إرهابية جدية” مع اقتراب موعد الانتخابات التشريعية والرئاسية في 26 تشرين الأول/ أكتوبر، و23 تشرين الثاني/ نوفمبر، على التوالي.

وفي أواخر آب/ أغسطس الماضي، أعلن وزير الداخلية لطفي بن جدو “توحيد” جهود وزارتي الداخلية والدفاع، خاصة في مناطق التوتر “على الحدود مع الجزائر حيث توجد معاقل الإرهابيين”.

وأعلنت وزارتا الداخلية والدفاع في بيان، الأربعاء، مقتل “إرهابيين” إثنين ليلا في صدامات مع دورية مشتركة للجيش والحرس الوطني (الدرك) في محافظة القصرين (وسط غرب).

وتفيد المعلومات الأولية لوزارة الداخلية أن الرجلين ليسا تونسيين. وأكدت الوزارة أنها عثرت بحوزتهما على بندقيتي كلاشنيكوف وذخيرة وقنابل يدوية.

ولم تتمكن السلطات من القضاء على الجماعات الجهادية التي قتلت عشرات من عناصر الشرطة والجيش منذ ثورة كانون الثاني/ يناير 2011، خاصة تلك المتواجدة على الحدود مع الجزائر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث