ازدياد حدة المعارك في حي جوبر بدمشق‎

ازدياد حدة المعارك في حي جوبر بدمشق‎

دمشق – ازدادت وتيرة المعارك في محيط العاصمة دمشق، حيث تتصدى فصائل المعارضة المسلحة منذ أيام لمحاولات القوات الحكومية اقتحام حي جوبر الذي يعد بوابة الغوطة الشرقية إلى دمشق.

وقالت شبكة “سوريا برس”، الثلاثاء، إن مواجهات عنيفة اندلعت بين القوات الحكومية والمعارضة على أطراف المتحلق الجنوبي بدمشق، إثر محاولة قوة من الجيش التسلل إلى جوبر.

وأضافت أن مقاتلي المعارضة تمكنوا من إحباط العملية موقعين عددا من القتلى والجرحى في صفوف القوات الحكومية، مشيرة إلى أن المعارك امتدت إلى محيط بلدة المليحة بريف دمشق.

وأكد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن المعارضة تخوض على أطراف المليحة مواجهات ضد القوات الحكومية، مدعومة بعناصر من حزب الله اللبناني وقوات “الدفاع الوطني”.

وأشار إلى أن الجيش قصف المناطق التي تسيطر عليها المعارضة بشمال البلدة بأكثر من “9 صواريخ، يعتقد أنها من نوع أرض-أرض”، كما استهدف مزارع الدوير في منطقة المقيليبة.

وفي حلب، قصف الطيران المروحي المناطق المحيطة بسجن المدينة المركزي بالتزامن مع اندلاع اشتباكات، وصفتها شبكة “شهبا برس” بـ”العنيفة”، بين المعارضة والقوات الحكومية.

كما قال ناشطون إن محافظات إدلب وحماة وحمص ودير الزور شهدت مواجهات بين طرفي النزاع، وسط استهداف مدفعية وطائرات القوات الحكومية للمناطق التي تسيطر عليها المعارضة.

وكانت لجان التنسيق المحلية قالت إن أكثر من 60 شخصا، بينهم 4 نساء وخمسة أطفال، لقوا مصرعهم الاثنين من جراء قصف القوات الحكومية لمناطق في إدلب ودمشق وريفها وحمص وحماة وحلب ودرعا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث