ارتفاع إيجارات الشقق في تركيا

ارتفاع إيجارات الشقق في تركيا
المصدر: أنقرة- من مهند الحميدي

ارتفعت إيجارات المنازل والمحال التجارية في تركيا بسبب زيادة الطلب وقلة المعروض جراء الإقبال المتزايد للسوريين عليها.

ويحاول الكثير من السوريين، الرافضين للاستقرار في مخيمات اللجوء، بسبب الأوضاع المعيشية الصعبة داخلها، الاستقرار في المدن الرئيسية واستئجار منازل لعائلاتهم، ومحال تجارية.

وتسبّب الطلب المتزايد على العقارات، بعد تجاوز أعداد السوريين المليون نسمة في عموم الأراضي التركية، ارتفاعاً ملحوظاً في أسعار العقارات والإيجارات.

ويدفع السوريون 400 دولار كحد أدنى لاستئجار منزل، ومثلها كتأمين، ومثلها كعمولة للمكاتب العقارية، في المدن المحاذية للشريط الحدودي مع سوريا، في حين تتجاوز أسعار إيجار الشقق في إسطنبول، كبرى المدن التركية، 2500 دولار شهرياً، ومثلها تأمين، ومثلها عمولة للمكتب العقاري.

وعلى الرغم من الانفراج الاقتصادي والحركة التجارية التي حصلت بسبب قدوم السوريين في مدينة كـ”غازي عنتاب” جنوب البلاد، التي تجاوز عدد السوريين فيها 350 ألف نسمة، إلا أن زيادة الطلب أدت إلى ارتفاع فاحش في الإيجارات، التي تتجاوز 500 دولار، ولا تتناسب مع متوسط الرواتب الذي يبلغ 200 دولار للعامل.

واستغل عدد من الأتراك، مالكي المنازل زيادة الطلب، ليفرضوا شروطهم على المستأجرين. وهناك تمييز في المعاملة بين المستأجرين السوريين والأتراك، فإذا كان المستأجر سورياً فإن الإيجار الشهري يرتفع تلقائياً إلى الضعف.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث