كي مون: يندد بمجازر داعش في شمال العراق

كي مون: يندد بمجازر داعش في شمال العراق

جاكارتا- ندد الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الجمعة بـ”المجازر بحق المدنيين” التي يرتكبها مقاتلو الدولة الإسلامية في شمال العراق.

وقال بان كي مون خلال المؤتمر السادس لتحالف الحضارات الذي تنظمه الأمم المتحدة في جزيرة بالي الأندونيسية إن “كل الديانات الكبرى تدعو إلى السلام والتسامح”.

وتابع “لذلك استنكر بصورة خاصة المعلومات الصادرة من العراق والتي تفيد عن مجازر بحق المدنيين يرتكبها تنظيم الدولة الإسلامية “.

وأضاف أن “مجموعات كاملة كانت تقيم منذ أجيال في شمال العراق ترغم على الفرار أو تواجه القتل لمجرد معتقداتها الدينية”.

وشدد على أن المجموعات يجب ألا تكون مهددة لمجرد “ما هي وما تؤمن به”.

وكانت رئيسة مجلس حقوق الإنسان في الأمم المتحدة نافي بيلاي اتهمت الاثنين الدولة الإسلامية بشن حملة “تطهير عرقي وديني” في العراق مؤكدة أن “مثل هذا الاضطهاد يعادل ارتكاب جرائم ضد الإنسانية”، وأكدت إدانتها “لتلك الانتهاكات المعممة والممنهجة لحقوق الانسان”.

وشن تنظيم الدولة الإسلامية مؤخرا هجوما كاسحا احتل خلاله مناطق شاسعة من جانبي الحدود بين العراق وسوريا وأعلن فيها قيام “خلافة إسلامية”.

وبعد اتهامه بتنفيذ عمليات قطع رأس وصلب وغيرها من أعمال الاضطهاد، أعدم الاربعاء والخميس أكثر من 160 جنديا سوريا في محافظة الرقة (شمال) التي سيطر عليها، بحسب ما أفاد مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث