نتنياهو يتعهد بمواصلة العدوان على غزة

نتنياهو يتعهد بمواصلة العدوان على غزة

القدس المحتلة- تعهد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو الأحد، بمواصلة العملية العسكرية ضد قطاع غزة حتى إعادة الهدوء إلى جنوب إسرائيل.

وقال نتنياهو في تصريحات بثتها الإذاعة العامة إن “عملية الجرف الصامد ستستمر حتى تحقيق أهدافها (…) وهذا قد يستغرق وقتا” في اشارة إلى العملية العسكرية التي بدأت في 8 من تموز/يوليو الماضي.

ميدانيا، استشهد 4 فلسطينيين، بينهم طفلة رضيعة، وأصيب 20 آخرون، اليوم الأحد، في قصف إسرائيلي استهدف أنحاء متفرقة في قطاع غزة.

وقال أشرف القدرة، الناطق باسم وزارة الصحة الفلسطينية، إن الطفلة “زينة أبو طاقية”، والتي تبلغ من العمر عام، قتلت جراء غارة إسرائيلية استهدفت منزلا شمال مدينة غزة.

كما استشهد الفتى محمد الخضري (17 عاما)، في نفس الغارة، فيما أصيب 5 آخرون بجراح مختلفة.

وأضاف القدرة، إن مواطنين آخرين استشهدا في استهداف للمقاتلات الحربية، لمنزل في دير البلح وسط قطاع غزة.

كما أدى القصف، وفق القدرة إلى إصابة 15 آخرين بجراح متفاوتة (متوسطة، وخطيرة),

وباستشهاد هؤلاء، يرتفع عدد ضحايا الحرب الإسرائيلية، التي بدأت في السابع من يوليو/تموز الماضي، إلى 2109 شهداء، بينهم 566 طفلا، فضلا عن إصابة 10621 آخرين، بينهم 3189 طفلا، و1994 امرأة، و388 مسنا.

واستأنف الجيش الإسرائيلي، منذ مساء الثلاثاء الماضي مهاجمة أهداف فلسطينية، في قطاع غزة، ردا على ما قال إنه “اختراق التهدئة، وتجدد إطلاق الصواريخ على جنوبي إسرائيل”، وهو ما نفته حركة حماس، مؤكدة أن إسرائيل “تبحث عن مبررات لاستئناف عدوانها”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث