21 قتيلا في هجمات متفرقة بالعراق

21 قتيلا في هجمات متفرقة بالعراق

بغداد ـ قتل 21 شخصا واصيب آخرون بجروح في هجمات متفرقة بينها انفجار سيارة مفخخة في بغداد الثلاثاء، في موجة عنف شبه يومية تتزامن مع هجمات شرسة لتنظيم داعش في شمال العراق.

ففي بغداد، قال مصدر في وزارة الداخلية إن “ثمانية أشخاص قتلوا واصيب حوالى 25 بجروح في انفجار سيارة مفخخة مركونة في منطقة الكرادة بوسط بغداد”.

وفي هجوم آخر، قال ضابط برتبة عقيد في الشرطة إن “أربعة أشخاص قتلوا واصيب 11 بجروح في انفجار سيارة مفخخة في منطقة الزعفرانية، في جنوب بغداد”.

كما قتل شخص واصيب ثلاثة بجروح جراء انفجار عبوة ناسفة في شارع رئيسي في مدينة الصدر، ذات الغالبية الشيعية في شرق بغداد، وفقا للمصدر.

وأكدت مصادر طبية في مستشفيات بغداد حصيلة الضحايا.

وفي جلولاء (130 كلم شمال شرق بغداد) قال ضابط برتبة عقيد في الجيش إن “مسلحين من تنظم داعش اعدموا الثلاثاء بالرصاص خمسة من عناصر الشرطة وسط ناحية جلولاء”.

بدوره اكد ضابط برتبة نقيب في الشرطة مقتل الضحايا.

وسيطر تنظيم داعش الاثنين على ناحية جلولاء بعد اشتباكات مع قوات كردية قتل وجرح خلالها أكثر من تسعين من عناصر البشمركة الكردية.

وفي التاجي، إلى الشمال من بغداد، قتل علي المالكي أحد زعماء كتائب سيد الشهداء التابعة لحزب الله في العراق والقادمة من البصرة (جنوب العراق)، خلال اشتباكات مع مسلحين، حسبما أفاد جبار الساعدي مسؤول اللجنة الأمنية في البصرة.

وفي بعقوبة (60 كلم شمال شرق بغداد)، قتل شخص وأصيب ثلاثة بجروح إثر انفجار عبوة لاصقة بسيارة عضو سابق في الصحوة، حسبما افادت مصادر امنية وطبية.

وفي كركوك (240 كلم شمال بغداد) قتل واصيب اخر بجروح جراء انفجار عبوة ناسفة في حي المصلى، وفقا لمصادر امنية وطبية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث