الجعفري “مرشح تسوية” لحكومة العراق‎

الجعفري “مرشح تسوية” لحكومة العراق‎
المصدر: بغداد – من أحمد الساعدي

كشفت مصادر مقربة من التحالف الشيعي العراقي أن رئيس التحالف رئيس الوزراء السابق إبراهيم الجعفري، هو المرشح الأوفر حظاً لتولي رئاسة الحكومة المقبلة خلفاً لرئيس الوزراء المنتهية ولايته نوري المالكي، كـ “مرشح تسوية”.

ولفتت المصادر المقربة من التيار الصدري، لشبكة إرم الإخبارية، إلى أن التحالف الشيعي سيقدم الجعفري مرشح تسوية لبقية الشركاء السياسيين من العرب السنة والاكراد.

وقالت المصادر إن الجعفري يحظى بدعم من أغلبية التحالف الشيعي والكتلة السنية والتحالف الكردستاني.

وأكدت أن الائتلاف الوطني الذي شكله عمار الحكيم ومقتدى الصدر مصرون على موقفهما الرافض لتولي المالكي رئاسة الحكومة المقبلة.

وأضافت أن رئيس المؤتمر الوطني العراقي أحمد الجلبي يحظى أيضاً بدعم من كتلة الصدر والحكيم، إلا أن هناك فيتو عليه من قبل ائتلاف دولة القانون بزعامة المالكي.

وكان معتمد المرجع الشيعي علي السيستاني الشيخ عبد المهدي الكربلائي، دعا إلى حكومة جديدة خلال 15 يوماً وعدم تشبث المسؤولين بمناصبهم لدى تشكيلها، في إشارة على ما يبدو إلى إصرار المالكي على ولاية ثالثة في رئاستها بحسب مراقبين.

وأكد الكربلائي في خطبة صلاة الجمعة أمس، أن خطورة هذه المرحلة من التاريخ تحتم على جميع الأطراف التحلي بروح المسؤولية الوطنية التي تتطلب استشعار التضحية وعدم التشبث بالمواقع والمناصب بل التعامل بواقع ومرونة مع تقديم مصالح البلد والشعب على بعض المكاسب، واستشعار مبدأ التضحية ونكران الذات مع معطيات الوضع السياسي الداخلي والخارجي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث