قصف صاروخي يدمر 90% من طائرات مطار طرابلس

قصف صاروخي يدمر 90% من طائرات مطار طرابلس

طرابلس- أدى قصف صاروخي تعرض له مطار طرابلس، إلى تدمير 90% من الطائرات الرابضة فيه، بحسب المتحدث باسم الحكومة الليبية، أحمد الأمين.

وقال الأمين، الثلاثاء: “أصيب برج المراقبة، ودُمرت خزانات وشاحنات الوقود، ومقر الجمارك، والمباني التابعة للصيانة، إضافة إلى عدد من الطائرات المدنية وأخرى تابعة للأمن الوطني”، مشيرا إلى أن إصلاح هذه الطائرات، “يحتاج إلى أشهر ومئات الملايين”.

وتعرض مطار طرابلس الإثنين 14 تموز/ يوليو الجاري، إلى هجوم صاروخي، بعدما علقت السلطات الليبية جميع الرحلات الجوية من مطار مصراتة الدولي غرب البلاد “لأسباب تقنية” غداة إغلاق مطار العاصمة إثر مواجهات دامية.

وقال المسؤول الأمني في المطار، الجيلاني الداهش، إن “عشرات الصواريخ أطلقت على المطار”، فيما كشف مصدر أمني آخر عن أن طائرة تعرضت لإصابة مباشرة جراء صاروخ.

وأشار جندي ليبي، في تصريحات صحفية، إلى أن “شخصين قتلا في القصف، وتضررت عدة طائرات وسيارات لمواطنين، إضافة إلى قاعة للجمارك”.

وأظهرت عدة صور بثت على شبكات التواصل الاجتماعي، طائرة تحترق. وأوضح مصدر ملاحي أن الطائرة “تعود للشركة الليبية الخاصة، طيران البراق”.

وأغلق مطار طرابلس الذي يعد المركز الرئيسي لعدة شركات طيران ليبية، الأحد 13 تموز/ يوليو الجاري، لثلاثة أيام، بعد أن تعرض ثوار الزنتان الذين يسيطرون عليه والذين يناهضون الإسلاميين، إلى هجوم من جماعات إسلامية.

وأعلن مسؤول في وزارة الصحة الليبية، عن مقتل ستة أشخاص في اشتباكات عنيفة وقعت للسيطرة على المطار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث