اعتراف: 6 مستوطنين قتلوا الطفل أبو خضير

اعتراف: 6 مستوطنين قتلوا الطفل أبو خضير
المصدر: إرم- رام الله

اعترف أحد المستوطنين الستة المتهمين باختطاف وقتل وحرق الفتى محمد أبو خضير من مخيم شعفاط بالقدس المحتلة، بالجريمة المنسوبة إليهم.

وكشفت القناة الثانية العبرية مساء الأحد أن أحد المستوطنين الستة الذين اعتقلوا في وقت سابق بشبهة خطف وقتل الفتى المقدسي محمد أبو خضير وحرقه حيًا في أحد أحراش القدس، قد اعترف بالجريمة المنسوبة إليهم.

وأضافت القناة، بأن المستوطن اعترف على المعتقلين الخمسة الآخرين بمشاركتهم باختطاف وقتل الشهيد محمد، موضحة بأنه يتعاون مع محققيه وأقر بضلوعه في الجريمة.

وأكدت أنّ الستة حاولوا خطف الطفل موسى زلوم في الحي نفسه قبل خطف الفتى أبو خضير بيومين، وقد تم كشف المختطفين بوساطة كاميرات المراقبة الموجودة في الحي، والتي قامت بتصوير الحادثة والسيارة التي استخدمها المجرمون، وتتبعت الشرطة السيارة عبر كاميرات المراقبة حتى وصلوا للمكان الذي تم إحراق محمد فيه.

وأوضحت الشرطة الإسرائيلية أنها متأكدة من أن هذه المجموعة هي التي نفذت الجريمة بحسب الأدلة المتوافرة بكثرة لديها، مشيرة إلى أن هذه المجموعة لا تتبع لأي تنظيم معروف لكنها مجموعة يمينية متطرفة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث