العراق.. عشيرة الصرخي تصفه بـ”الفاسق”

العراق.. عشيرة الصرخي تصفه بـ”الفاسق”
المصدر: بغداد- أحمد الساعدي

وصفت عشيرة “آل صرخة”، المرجع الديني الشيعي العراقي، محمود الصرخي، بـ”الفاسق”، معلنة تبرؤها منه.

وقال زعيم عشيرة آل صرخة، الشيخ علي الصكبان، في بيان له، الخميس، إن “الصرخي لا يمثلها، وإنه ينتمي إلى حزب البعث المنحل”.

وأضاف الصكبان أن “رؤساء أفخاذ العشيرة الرئيسية: آل برجس، والصوايح، واللبيبات، وباسم جميع أبناء العشيرة، يجددون البيعة إلى سماحة المرجع الديني الأعلى، السيد علي الحُسيني السيستاني، زعيم مذهب آل البيت”.

وتابع: “نحن سيوف مُشرعة في خدمة المرجعية العليا، ورهن إشارتها الكريمة للقضاء على كل من تُسول له نفسه الشيطانية المساس بمرجعية النجف الأشرف المتمثلة بآية الله العظمى سماحة السيد علي الحُسيني السيستاني، زعيم الحوزة العلمية”.

وبين أن “عشيرة آل صرخة هي إحدى بطون قبيلة الفضول من بني لام، مشيرا إلى أن العشيرة لديها كتاب رسمي من الشيخ غضبان البنية، شيخ عام بني لام.

وقال زعيم عشيرة آل صرخة: “نحن من عامة الناس، ولسنا سادة من ذرية رسول الله”.

وبين أن عشيرته طردت محمود الصرخي عام 1999، لـ “فسقه وسوء أخلاقه”، على حد قوله.

وأضاف الصكبان أن “المدعو محمود الصرخي كان بعثياً ومختصا بكتابة التقارير الحزبية، فضلاً عن عمله كوكيل أمن في زمن النظام السابق”.

وأسفرت المواجهات العنيفة التي اندلعت، الثلاثاء 1 تموز/ يوليو، بين القوات الأمنية وأتباع رجل الدين محمود الصرخي، عن مقتل 30 شخصا واعتقال 100 آخرين، فيما أصدرت الجهات القضائية مذكرة قبض بحق الصرخي على خلفية الأحداث الأخيرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث