الإخوان يراهنون على وساطة توني بلير

الإخوان يراهنون على وساطة توني بلير
المصدر: القاهرة - من محمد بركة

يبحث التنظيم الدولي لجماعة الإخوان عن شخصية مرموقة تتمتع بثقل على الساحة الدولية لتلعب دور الوسيط بين الجماعة والسلطات في مصر على خلفية الضغوط الغربية التي تطالب النظام الجديد في القاهرة بإعادة إدماج تنظيم الإخوان في العملية السياسية وعدم إقصائهم عن المشهد العام في البلاد.

وتشير مصادر مطلعة إلى أن التنظيم استقر على شخص رئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير ليقود هذه الوساطة حيث لم يعد الحديث يتطرق عن “مصالحة ” بين الجماعة والنظام لأسباب عديدة منها دعم الإخوان للإرهاب في سيناء، وتصاعد الغضب الشعبي ضد ممارساتها، وإنما تقلص الهدف الآن إلى الحد الأدنى وهو إيجاد نوع من “التسوية” أو “الهدنة” بين الطرفين.

وتؤكد المصادر أن اجتماعات بين قيادات التنظيم الدولي وبلير تمت بالفعل في لندن بمباركة السلطات البريطانية التي ترى الانفراجة المحتملة للأزمة بين الجماعة والسلطات المصرية حلا سحريا يعفيها من عناء ملاحقة الجماعة على أراضيها بناء علي التحقيقات التي فتحتها حول فلسفة وأنشطة الجماعة داخل بريطانيا.

وتشير المصادر إلى أن اختيار التنظيم لرئيس الوزراء الأسبق يعود إلى مجموعة متنوعة من العوامل؛ منها ما يتمتع به من علاقات قوية علي الساحة الدولية، بحكم موقعه السابق، فضلا عن معرفته الجيدة بالمنطقة العربية نتيجة موقعه الحالي كمبعوث للجنة الرباعية السلام بالشرق الأوسط ، والأهم أن الجمعية الخيرية التي أسسها بلير عام 2008 و تحمل اسم “فيث” أي “الإيمان” باللغة العربية، تضم في مجلسها الاستشاري عددا من الشخصيات التي تربطها علاقات قوية بالتنظيم الدولي للإخوان مثل مصطفي سيريك، المفتي السابق للبوسنة والهرسك.

وتوضح المصادر أن استراتيجية الإخوان في المفاوضات المرتقبة تستلهم “التكتيك الإسرائيلي” الذي يقوم على رفع سقف المطالب والشروط المسبقة ثم الخفض المتدرج لها حسب مقتضيات سير التفاوض بحيث يبدو في نهاية المطاف أن الجماعة قد قدمت تنازلات حقيقية.

ومن أمثلة الشروط “الإخوانية” التي سوف ينقلها بلير للسلطات المصرية بمجرد فتح قنوات اتصال معها، الإفراج عن الرئيس المعزول محمد مرسي و عدم وضعه تحت الإقامة الجبرية ومعاملته كرئيس سابق وكذلك الإفراج عن المرشد العام للجماعة د. محمد بديع ورفع اسم الجماعة من قوائم الإرهاب والبحث عن صيغة قانونية لإلغاء حكم محكمة الأمور المستعجلة القاضي بتصنيف الإخوان جماعة إرهابية.
للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث