مصر.. الحكم بإعدام مرشد الإخوان و196 آخرين

مصر.. الحكم بإعدام مرشد الإخوان و196 آخرين
المصدر: القاهرة- من مروان أبو زيد

قضت محكمة مصرية، السبت، بإعدام 196بينهم مرشد جماعة الإخوان المسلمين، في قضية متعلقة بأحداث عنف اندلعت في الجيزة في يوليو / تموز.

وجاء قرار المحكمة في غضون شهرين من إحالة أوراق المرشد والمئات الآخرين من المتهمين في القضية إلى المفتي في أول خطوة للنطق بحكم اعدامهم.

وأحيلت أوراق مرشد الإخوان محمد بديع للمفتي مرتين من قبل في قضيتين تتعلقان بأحداث العنف التي اندلعت عقب عزل قيادة الجيش للرئيس المعزول محمد مرسي، وحددت جلسة 3 أغسطس / آب لإصدار حكمها فى القضية.

وانتهت المحكمة من الاستماع إلى مرافعات الدفاع عن المتهمين في جلسة استمرت أكثر 7 ساعات، أكد فيها الدفاع بطلان التحقيقات وطالب ببراءة المتهمين .

وتضم قائمة المتهمين في القضية كلاً من المرشد العام لتنظيم الإخوان محمد بديع، وقيادات التنظيم محمد البلتاجي وعصام العريان، وعضو مجلس شورى الجماعة الإسلامية عاصم عبد الماجد، وصفوت حجازي، وعزت جودة، وأنور شلتوت، والحسيني عنتر محروس، وعصام رشوان، ومحمد جمعة حسين حسن، وعبد الرازق محمود عبد الرازق، وعزب مصطفى مرسي ياقوت، وباسم عودة، ومحمد علي طلحة رضوان.

وكانت النيابة العامة المصرية وجهت للمتهمين تهم قتل 9 أشخاص والشروع في قتل 21 آخرين، والانضمام لجماعة أسست على خلاف القانون تهدف لتكدير الأمن والسلم العام، والإضرار العمدي بالممتلكات العامة، ومنها نقطة شرطة عسكرية، وحيازة أسلحة وذخيرة والتجمهر في أحداث ميدان الجيزة.

وكانت محكمة جنايات المنيا (جنوب) حكمت بالاعدام على 683 من أنصار الرئيس مرسي بينهم المرشد العام محمد بديع في أحداث عنف في المنيا، فيما ثبتت أحكام بالإعدام على 37 متهماً آخر في قضية منفصلة.

ويحق للمتهمين الطعن في الأحكام أمام محكمة النقض.

وفي سياق متصل، قضت محكمة مصرية بسجن 27 طالباً في جامعة الأزهر بفترات تتراوح بين 3 و7 سنوات بعد إدانتهم بارتكاب أعمال عنف.

من جهة أخرى، قضت محكمة جنايات القاهرة برئاسة المستشار صلاح رشدي بمعاقبة 14 متهماً اشترك في أحداث العنف داخل جامعة الأزهر، بالسجن المشدد لمدة 7 سنوات.

كما قضت المحكمة في جلستها، السبت، بالحبس لمدة عام مع إيقاف التنفيذ لأربعة متهمين، وثلاث سنوات لثمانية متهمين قصر، وحبس متهماً خمس سنوات.

يذكر أن النيابة كانت أسندت إلى المتهمين اتهامات عدة تتعلق بارتكابهم جرائم التجمهر واستعراض القوة والعنف ضد المواطنين والاعتداء على العاملين بالأزهر، وكذلك تخريب المبنى الإداري بالجامعة لإشاعة الفوضى، بعد عزل محمد مرسي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث