السودان يطلق سراح المهدي

السودان يطلق سراح المهدي

الخرطوم- قال وزير الدولة السوداني للإعلام ياسر يوسف إن السلطات السودانية أطلقت سراح الزعيم المعارض الصادق المهدي اليوم الأحد.

واعتقل المهدي في منتصف مايو أيار واتهم بتقويض الدستور وهي تهمة يمكن أن تؤدي الى الحكم باعدامه بعدما قال إن الحكومة ارتكبت اعمال عنف ضد المدنيين في منطقة دارفور.

وقال يوسف إن اطلاق سراح المهدي جاء في “اطار قانوني” لكنه لم يعط تفاصيل.

وأكدت ابنته رباح الإفراج عن والدها. ومن المتوقع أن تصدر أسرته بيانا بعد قليل بمزيد من التفاصيل.

وأثار اعتقال المهدي احتجاجات أسبوعية يقوم بها مؤيدوه. وألغى حزبه حزب الأمة محادثات حوار وطني دعا إليها الرئيس السوداني عمر البشير في وقت سابق هذا العام بهدف تخفيف التوترات السياسية وخصوصا بسبب طريقة التعامل مع موضوع دارفور. ويأتي ذلك قبل انتخابات برلمانية ورئاسية تجرى في العام المقبل.

واعتقلت السلطات السودانية في وقت سابق هذا الشهر زعيم حزب المؤتمر المعارض بعد أن انتقد هو الآخر الممارسات العنيفة لقوات الأمن في دارفور.

ويعمل البشير على تعزيز سلطته في مواجهة أزمة اقتصادية محتدمة منذ انفصال جنوب السودان عام 2011. وأخذت جمهورية جنوب السودان معها ثلاثة أرباع الثروة النفطية للبلاد قبل الانفصال.

ويرأس البشير البلاد منذ 25 عاما واجه خلالها احتجاجات وعقوبات تجارية أمريكية ومحاولة انقلاب واتهاما له شخصيا من المحكمة الجنائية الدولية بتهم التدبير لأعمال قتل جماعية وغير ذلك من جرائم الحرب في دارفور.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث