قوات الدوري تنتشر في الموصل

قوات الدوري تنتشر في الموصل
المصدر: إرم- عمان من شاكر الجوهري

أكدت مصادر من مدينة الموصل العراقية، انتشار قوات تابعة لنائب الرئيس العراقي الراحل صدام حسين، عزت إبراهيم الدوري، في المدينة، موضحة أن الدوري هو القائد الفعلي للعمليات العسكرية التي نجحت في فرض سيطرتها كاملة على محافظات نينوى و صلاح الدين وسامراء، إضافة إلى الأنبار.

وقالت الصفحة الخاصة بالدوري على “فيس بوك” إن قوات حزب البعث بدأت معركتها الفعلية ضد الحكومة العراقية، ” نشامى القوات المسلحة ورجالات المقاومة الباسلة والبعث العظيم بقيادة (المهيب الركن عزة إبراهيم) يبشرون الأمتين العربية والإسلامية بالنصر القريب والفتح المبين والاستعداد الكامل لإشعال معارك المصير ضد حكومة الغبراء ومن يناصرها، ولينحر المرتزقة في بغداد وعلى أسوارها”.

خطاب مرتقب للدوري

وأعلنت الصفحة عن “خطاب تلفزيوني مُرتَقب لعزة إبراهيم, لبيان حالة جمهورية العراق وثورة الشعب العراقي، مؤكدة ان الخطاب سيضع حدّا لكل للغموض.

وقالت الصفجة: “صدرت تعليمات عاجلة من القيادة العليا إلى المجاهدين بضرورة الحفاظ على الآليات العسكرية المتروكة عقب انسحاب (عصابات الجيش الطائفي)، والتشديد على وجوب الحفاظ على هيكلها وفعاليتها الحركية تمهيداً لاستخدامها لاحقاً”.

بيان من ثوار عشائر العراق

ونشرت الصفحة بيانا عاجلا من ثوار عشائر العراق” بعنوان: “ثوار العشائر من مجاهدي العراق الأبطال الأشاوس يحررون بعمل جهادي مسلح جريء وشجاع وجسور مدينة الموصل الباسلة بالكامل”.

ويوضح البيان، أن هؤلاء الثوار، هم في حقيقة الأمر ضباط وجنود الجيش العراقي السابق، الذي اختفى فجأة يوم 9/4/2003، وعاود الظهور فجأة الآن ليحقق الانتصارات على النظام الذي تشكل بعد الاحتلال.

ويقول البيان: “تأججت الثورة في الموصل ومحافظة نينوى كلها، واندلعت في قرى الشرقاط ومدينة الحويجة والرياض جنوباً نحو بقية مناطق العراق الثائرة.., وهكذا يتعانق ثوار عشائر الموصل ونينوى كلها مع ثوار عشائر الفلوجة والرمادي، والثوار من أبناء العراق جميعهم.. وستتأجج ثورة أبناء شعبنا المجاهد لتشمل بطاح العراق كلها” على حد تعبير البيان.

رغد صدام تبايع الدوري

وفي هذه الأثناء، بايعت رغد ابنة الرئيس الراحل صدام حسين، عزة الدوري، قائلة على صفحتها الرسمية في “فيس بوك”، “صباح الانتصارات والدعوة إلى حفظ كرامة العراقيين بقياده شيخ المجاهدين عزة إبراهيم الدوري حفظه الله”

ويقول مراقبون: إن رغد تتابع عن كثب تطور الأحداث في العراق، وتنقل عبر مصادرها الأحداث أولا بأول عبر صفحتها، معلنة دعمها الكامل لعزة الدوري.

وتؤكد ابنة صدام أنه “لا وجود لداعش كما يتم الترويج من قبل أبواق المالكي”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث