“جهاديون” يواصلون قطع المياه عن حلب

“جهاديون” يواصلون قطع المياه عن حلب

حلب – يواصل جهاديون من “جبهة النصرة” الأحد قطع المياه عن أحياء مدينة حلب السورية سواء تلك الخاضعة لسيطرة الحكومة أو المعارضة.

وكانت قوات المعارضة السورية المسلحة قد قطعت الشهر الماضي التيار الكهربائي عن أحياء حلب الخاضعة لسيطرة الحكومة.

وقال رامي عبدالرحمن مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان ومقره بريطانيا إن المعارضين لم يتمكنوا من قطع المياه عن أحياء المدينة الخاضعة لسيطرة الحكومة دون التأثير على المناطق الخاضعة للمعارضة.

ووصف المرصد هذا الإجراء “بالإجرامي.”

ولكن ناشطين في المعارضة السورية قالوا إن الجهة التي قطعت المياه هي “الهيئة الشرعية”، إحدى جهات المعارضة، وأنها فعلت ذلك “لأن الحكومة السورية لم تزودها بالوقود اللازم لتشغيل مضخات المياه.”

يذكر ان الحكومة السورية كانت تزود “الهيئة الشرعية” التي تسيطر على منشأة ضخ المياه، بالوقود اللازم لتشغيلها عبر الهلال الاحمر السوري.

يذكر ان حلب التي كانت تعتبر عاصمة سوريا الاقتصادية والتي كان يبلغ عدد سكانها زهاء 2,5 مليون نسمة، انقسمت بين احياء تسيطر عليها الحكومة واخرى تسيطر عليها المعارضة منذ اواسط 2012.

وقد نزح منها اكثر من مليون من سكانها جراء القتال والقصف المتبادل.

وقال المرصد إن انقطاع امدادات المياه الصالحة للشرب يجبر السكان على الوقوف في طوابير للحصول على مياه الآبار، محذرا بأن استخدام هذه المياه القذرة قد يؤدي الى انتشار الامراض.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث