رسالة إسرائيلية إلى القمة العربية

رسالة إسرائيلية إلى القمة العربية
المصدر: القدس ـ (خاص) من ابتهاج زبيدات

كشف الوزير الإسرائيلي السابق والنائب عن حزب”الحركة” مئير شطريت، في حديث خاص لمراسل “شبكة إرم الإخبارية” عن أن شخصيات إسرائيلية بعثت برسالة خاصة إلى وزراء الخارجية العرب تحثهم فيها على إعادة التركيز على المبادرة العربية للسلام، في اجتماعهم في الكويت، وجعلها عنصرا مركزيا في مفاوضات السلام بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية.

الرسالة نقلت عبر شخصيات فسلطينية، إذ أكد الوزير السابق لشؤون الأسرى الفلسطينيين، أشرف العجرمي، أن الرسالة سلمت للمشاركين في القمة واطلعوا عليها.

ويسعى الاسرائيليون في رسالتهم إلى إدخال البعد الاقليمي في مفاوضات السلام، في أعقاب العراقيل المتواصلة في طريق استئناف المفاوضات وخشيتهم من فشل هذه المفاوضات، على رغم الجهود الأمريكية.

وبحسب شطريت، فإن القمة العربية يمكنها أن تؤثر على قرار استئناف مفاوضات السلام ووجودها له أهمية كبرى على مختلف الجوانب.

ولم يتردد شطريت في الحديث عن رغبة إسرائيل في الانطلاق نحو سلام مع جميع الدول العربية، قائلا:” خسارة كبيرة أن نقيم السلام فقط مع الفلسطينيين وهناك 56 دولة إسلامية وعربية يمكننا عقد سلام معها والتطبيع الكامل”، على حد قول شطريت.

من جهته أكد العجرمي في حديث خاص لمراسل “شبكة إرم الإخبارية”، بعد لقاء انعقد في القدس بين شخصيات اسرائيلية وفلسطينية لبحث مجمل القضايا المتعلقة في مفاوضات السلام، أنه خلال لقائه مع شطريت رأى أن الاسرائيليين يخشون من فشل الجهود لاستئناف المفاوضات وبالتالي عملية السلام برمتها.

وأضاف يقول:” الاسرائيليون يعولون كثيرا على العامل الاقليمي في مفاوضات السلام إلى جانب الدور التقليدي للولايات المتحدة الأمريكية”.

وأوضح العجرمي، الذي اطلع على نص الرسالة التي بعثها الاسرائيليون إلى وزراء الخارجية العرب، أن المطلب الإسرائيلي يركز على جعل المبادرة العربية الحل الأنسب للصراع الإسرائيلي الفلسطيني العربي.

وأضاف :” من خلال لقائنا مع الاسرائيليين، الواضح أنهم يطمحون إلى سلام مع جميع الدول العربية ويرون أن المبادرة العربية للسلام هي الضمان الأفضل للسلام في منطقة الشرق الأوسط وبالتالي تستفيد إسرائيل على أكثر من مستوى، حتى المستوى الاقتصادي”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث