الأسد: الانشقاقات في “البعث” حالة صحية

الأسد: الانشقاقات في “البعث” حالة صحية
المصدر: إرم- (خاص) من أحمد الساعدي

اعتبر الرئيس السوري بشار الأسد، الانشقاقات التي حصلت داخل حزب البعث الذي يتزعمه، حالة صحية ساعدت الحزب على التخلص من الانتهازيين والانطلاق بقوة.

وقال الرئيس السوري، في الذكرى الحادية والخمسين لوصول حزب البعث إلى الحكم:” الحزب قادر على البقاء متماسكا خلال هذه الأزمة، وسنواصل ضرب الإرهاب، إلا أن تحديات ما بعد الأزمة ستكون أخطرمن الأزمة نفسها”.

وتطرق الأسد إلى “الحملات الإعلامية التي استهدفت الحزب خلال السنوات الماضية، بهدف خلق حالة إحباط لدى البعثيين”، مؤكداً “البدء بمواجهة كل هذه المحاولات، بالاستناد إلى حقيقة مساهمة الحزب في بناء الدولة السورية وتعزيز قوتها خلال العقود الماضية”.

ولفت إلى “أهمية دور البعثيين في المصالحات الجارية”، داعياً الحزب إلى “لعب دور أكبر في هذا الشأن، وإيجاد آليات تواصل مع الناس تدعم جهود الدولة”.

وأشار الرئيس السوري إلى “ضرورة التواصل مع القوى السياسية الموجودة على الساحة السورية، ومعرفة من يمكن له أن يكون حليفاً لحزب البعث فكراً ومشروعاً”.

وأكد الأسد في نهاية حديثه “الاستمرار في ضرب الإرهاب بالتوازي مع المصالحات”، مضيفاً إن “محاولات الأطراف التي تدعم الإرهاب لتحويل سورية إلى دولة ضعيفة، ما زالت متواصلة”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث