سوريا تسعى لتحويل مواطنيها إلى جواسيس

سوريا تسعى لتحويل مواطنيها إلى جواسيس
المصدر: إرم– (خاص) من آلجي حسين

تسعى سوريا إلى تحويل مواطنيها إلى جواسيس، عبر تخصيص مكافآت مالية، لمن يساعد أو يسلم، ما تصفهم بـ”الإرهابيين”.

ولا يتوقف التلفزيون السوري عن نشر خبره منح مكافأة مالية قدرها 500 ألف ليرة سورية (3200 دولار) ، لكل من يسلم “إرهابي” من غير السوريين، و200 ألف (1300 دولار) لمن يبلغ عن أماكن وجود هؤلاء أو يساعد في إلقاء القبض عليهم”، على أن تبقى الأسماء سرية لدى الأمن مع تأمين الحماية لأصحابها.

ونشرت الأجهزة الأمنية، جدول مكافآت، مستغلةً حاجة السوريين.

وغرد سوريون على موقع “تويتر”، ساخرين من سياسة الأجهزة الأمنية، حيث يقول أبو عمار:”طبعاً الإرهابيين من كل الجنسيات ما عدا إيراني لبناني عراقي”، في إشارة إلى قوات الحرس الثوري الإيرانية وحزب الله اللبنانية ومقتدى الصدر العراقية، التي تقاتل إلى جانب الرئيس بشار الأسد.

وغردت نوال السمان ساخرة:”يا حبيبي.. صرنا كلنا جواسيس على بعضنا، خليها على الله، بس 500 ألف كمان مبلغ حلو”، فيما تتساءل أم جميلة: “لهالدرجة الإرهابيين رخيصين عند الدولة؟”.

ويكتب كانيوار علي محللاً:”الأسد اشتغل ٣ سنين، وحرق الشعب، والأرض، وسوريا كلها مشان يثبت كلامو محاربة الإرهابيين، وبالفعل استنجد بمخابرات أصدقائه، حيث أن جمع قذارت العالم كلها بسوريا، عداك عن صرف الأموال ليثبت مقولته، لكنه الآن على وشك الرحيل بعد الانتخابات، لكي يقول أنا تنازلت عن الحكم. وأنا حاربت الإرهاب، وهالأفلام تعودنا عليها وماعاد تنبلع مع حدا”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث