نواب الأردن يتقاضون 750 دولارا عن كل جلسة

نواب الأردن يتقاضون 750 دولارا عن كل جلسة
المصدر: عمان- (خاص) من حمزة العكايلة.

كشف النائب في البرلمان الأردني خليل عطية عن تلقي أعضاء مجلس النواب مبلغ (500) دينار أردني، أي ما يعادل (750) دولار أمريكي بدل مقابل حضورهم كل جلسة نيابية.

حديث عطية جاء في معرض انتقاده لغياب النواب المتكرر عن الجلسات النيابية، ما يؤدي إلى فقدان الجلسة لنصابها القانوني، لافتاً في كلمة له تحت قبة البرلمان أن كل نائب يخرج من الجلسة دون عذر لا بدّ أن يعتبر غائبا بدون عذر، وأيده بذلك النائب عبد الجليل العبادي والذي طالب بخصم 100 دينار عن غياب كل نائب.

وعقب حديث عطية وجه النائب الأول لرئيس المجلس النائب أحمد الصفدي الأمانة العامة للأخذ بهذه التوصية، في حين تسبب ذلك بغضب بعض النواب، على اعتبار أن عطية يؤجج بذلك الشارع على ميزات النواب.

فقال النائب رائد حجازين إننا نواب أمة ولا نعمل بالمياومة وطالب بشطب عبارة النائب خليل عطية، فيما قال النائب موسى الخلايلة بشكل ساخر: إننا كنواب لا نأخذ (500) فلس عن كل جلسة كما قال النائب خليل عطية.

وكان تقرير لفريق راصد والمعني بالرقابة على أداء المجالس المنتخبة لاحظ في تقرير له، أن آخر قائمة للمجلس ونشرت قبل اسبوع غير دقيقة ، فقد بلغ عدد النواب الذين شملتهم القائمة الرسمية 98 نائبا فقط، تم توزيعهم على النحو التالي:

نواب تغيبوا بعذر مسبق 15 نائبا.

نواب تغيبوا بدون عذر 8 نواب.

نواب استمروا لنهاية الجلسة 75 نائبا

ما يعني أن هناك أحجية في عدم ذكر مصير 52 نائبا.

جدير ذكره أن جلسات مجلس النواب تعقد بشكل متفاوت، حيث تعقد غالباً جلستين إلى ثلاثة في كل اسبوع، ما يعني أن عقد المجلس لثلاث جلسات اسبوعياً في الشهر الواحد يصل لـ 12 جلسة الأمر الذي يكشف أن مجموع ما يتقاضاه النائب شهرياً يقدر بـ 9000 دولار أمريكي، أي ما يعادل نحو (6000) دينار أردني، فضلاً عن بعض المياومات التي يتلقاها النواب جراء مشاركاتهم بوفود خارجية، أو مساعدات يتلقونها من المجلس بدل سكن.

وتتسبب ميزات النواب بانتقادات حادة، حيث كثيراً ما يقرن مواطنون وصحفيون صوراً للنواب أثناء مشاجراتهم أو نومهم تحت القبة، مع أي مواد تتعلق برواتبهم، خاصة في ظل عجز مديونية البلاد التي وصلت العام الحالي إلى مليارين ومئتي مليون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث