أمريكا تنتقد دعم روسيا لترشح السيسي

واشنطن: الشعب المصري وحده يختار رئيسه وليس بوتين

أمريكا تنتقد دعم روسيا لترشح السيسي

واشنطن – حذرت الولايات المتحدة من أنه لا يعود للرئيس الروسي فلاديمير بوتين اختيار الرئيس المصري المقبل، وذلك بعد أن قدم بوتين دعمه لترشح وزير الدفاع المصري، المشير عبد الفتاح السيسي، إلى الانتخابات الرئاسية.

وأعلنت المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية، ماري هارف، موقف بلادها قائلة “بالتأكيد، نحن لا ندعم مرشحاً، ولا أعتقد بكل صراحة أنه يعود للولايات المتحدة أو لبوتين أن يقررا بشأن من سيحكم مصر. القرار يعود للشعب المصري”.

وكانت المتحدثة ترد على سؤال بشأن موقف الولايات المتحدة من إعلان الرئيس الروسي علناً دعمه للرجل القوي في مصر، المشير عبدالفتاح السيسي، الذي يزور موسكو، وذلك في أوج البرودة التي تمر بها العلاقات بين القاهرة وواشنطن.

وشددت هارف في مؤتمرها الصحافي اليومي على أنه “لا يعود إلينا أن نوافق على مرشح ما، وفي الحقيقة هذا أمر لا يعود لأي شخص آخر خارج مصر”.

وبحسب مشاهد بثها التلفزيون الروسي، قال بوتين مخاطباً السيسي “أعرف أنكم اتخذتم قرار الترشح إلى الانتخابات الرئاسية في مصر”. وأضاف بوتين “إنه قرار مسؤول جداً، تولي مهمة من أجل الشعب المصري. أتمنى لكم باسمي واسم الشعب الروسي النجاح”.

في المقابل، لم يعلن المشير السيسي وزير الدفاع المصري، رسمياً بعد ترشحه للرئاسة، لكنه لم يخف نواياه هذه منذ أن عزل الجيش الرئيس الإسلامي محمد مرسي في الثالث من يوليو.

ويزور المشير السيسي موسكو منذ الأربعاء برفقة وزير الخارجية المصري، نبيل فهمي. والتقى الوزيران، الخميس، أيضاً نظيريهما الروسيين سيرغي شويغو وسيرغي لافروف، لتعزيز التعاون بين البلدين، خصوصا في المجال العسكري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث