التصويت على الدستور في بث حي ومباشر

مصر.. الدستور في يومه الثاني بعد إقبال كثيف بالأمس

التصويت على الدستور في بث حي ومباشر
**إغلاق مراكز الاقتراع في مصر بعد اليوم الثاني والأخير من التصويت في الاستفتاء على دستور جديد.
**أعلنت وزارة الصحة المصرية أن اليوم الأخير للاستفتاء شهد حالة وفاة واحدة وكانت الوفاة طبيعية وذلك بمحافظة أسيوط ، بالإضافة إلى إصابة 7 أشخاص في اشتباكات مع مؤيدين للإخوان في عدة محافظات.
**مصدر أمنى يقول إن جماعة الإخوان المسلمين تعدُ لإصدار بيان صحفي بعد ساعات قليلة تزعم فيه أن نتيجة الاستفتاء على الدستور جاءت ضئيلة للغاية ولم تتعد 6% وأن أعلى محافظات التي شهدت كثافة كانت محافظة الغربية بنسبة 10% فيما لم تتعد نسب المشاركة في أكثر من 15 محافظة 2% فقط.
**رئيس الوزراء المصري حازم الببلاوي، يشيد بما وصفه “الإقبال الكبير على التصويت”، وقال إن المؤشرات الأولية تفيد بأن نسبة الإقبال أعلى بين النساء.
وأكد الببلاوي أن الرئيس المؤقت عدلي منصور سيحدد بعد إعلان نتيجة الاستفتاء، ما إذا كانت الانتخابات الرئاسية ستسبق البرلمانية أم تليها.
** اللجنة العليا المشرفة على الاستفتاء ورئاسة الجمهورية تؤكدان أنهلا نية لتمديد التصويتحتى الخميس.
**وزير التنمية الإدارية هاني محمود يقول إن استطلاعا أجري على عينات للناخبين من 40 لجنة مختلفة أظهر أن حوالي 28% من إجمالي الناخبين المسجلين أدلوا بأصواتهم في اليوم الأول، الثلاثاء.
** وزير الخارجية المصري نبيل فهمي يقول إن نسبة المشاركة في الاستفتاء في الخارج اقتربت من30%من إجمالي عدد المقيمين في السفارات والقنصليات في الخارج.
**واصلت القوات المسلحة والشرطة جهودها المكثفة في تأمين خروج المواطنين للاستفتاء على الدستور وشهدت المقار واللجان الانتخابية بجميع محافظات مصر لليوم الثاني على التوالي العديد من الإجراءات الأمنية لتنظيم وتيسير المواطنين.

وقال العقيد أحمد محمد علي المتحدث العسكري عبر صفحته على فيس بوك إن السيسي يتابع عملية الاستفتاء وتأمين اللجان من غرفة عمليات القوات المسلحة، وإن طائرات المراقبة الأمنية التابعة للقوات المسلحة كثفت من طلعاتها الجوية لمراقبة سير العملية الانتخابية والإجراءات الأمنية المتخذة.

**قال الداعية السلفي الشيخ محمد الأباصيري إن نجاح الاستفتاء يعد بمثابة تفويض ثان للجيش المصري لمواجهة مؤامرات الداخل والخارج، وإن نجاح الاستفتاء بنسبة كبيرة يبين مدى شعبية الجيش المصري عامة والسيسي خاصة وأنه “يعد هزيمة ساحقة ليس للإخوان وحدهم ولكن للأمريكان والإسرائيليين المتآمرين على مصر وهو مسمار جديد في نعش مشروع الشرق الأوسط الجديد“.

** شارك الفنان حكيم في الاستفتاء على الدستور حيث أدلى بصوته في إحدى لجان مسقط رأسه في محافظة المنيا، ولم يكتف حكيم بالإدلاء بصوته من خلال بطاقة الاقتراع بل أطلق لـ صوته العنان ليغني للمواطنين أغنية تسلم الأيادي.

** تظاهر نحو 120 شخصا من شباب الإخوان الأربعاء بميدان الحلمية في القاهرة للتعبير عن رفضهم للاستفتاء على الدستور ورددوا هتافات منها “يسقط حكم العسكر، ويسقط دستور العسكر، وباطل” مطالبين بعدم المشاركة في الاستفتاء.

** تفقد رئيس البرلمان العربي محمد بن جابر الجروان لجان منطقة الدقي بالجيزة الأربعاء وقال أثناء زيارته لإحدى اللجان إن الاستفتاء هو عرس حقيقي في مصر حيث يتاح للمصريين فرصة حقيقية للتعبير عن رغبتهم في الاستقرار كما أن نزول المصريين للاستفتاء هو أكبر وسيلة لمواجهة الإرهاب.

** توافد عدد من المراقبين الدوليين على لجان الدقي بمدرسة ملحقة المعلمين بشارع التحرير ومدرسة جمال عبد الناصر الإعدادية مؤكدين عدم وجود مشاكل في سير الاستفتاء.

** نظم العشرات من أعضاء وأنصار جماعة الإخوان المسلمين في قرية دار السلام التابعة لمركز طامية بالفيوم مسيرة جابت شوارع القرية وأشعل بعضهم النيران في إطارات السيارات ودعت المسيرة الأهالي إلى مقاطعة الاستفتاء والتزامهم منازلهم.

** تقدم 4 من أعضاء حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين بمحافظة الغربية الأربعاء باستقالاتهم من الحزب احتجاجا على “سياسة الجماعة التحريضية على العنف” وفقا لما ذكروه في محاضرة لهم.

** قال المتحدث باسم التيار الشعبي حسام مؤنس إن الرسالة الأخطر في اليوم الأول للاستفتاء هي ضعف مشاركة الشباب والأجيال الجديدة التي شاركت في أغلب الاستحقاقات الانتخابية منذ 25 يناير.

** نظم عدد من أهالي إمبابة مسيرتين نحو مدرستين رافعين عددا من اللافتات التي حملت عبارات “نعم للدستور ولا للإرهاب” وجابت شوارع إمبابة.

** دفعت إدارة الشؤون المعنوية للقوات المسحلة بسيارات للدعم النفسي والمعنوي لليوم الثاني على التوالي لتشجيع المواطنين على المشاركة في الاستفتاء على الدستور وطمأنة جماهير الشعب المصري بأن القوات المسلحة توفر لهم الدعم والحماية.

** أكد شيخ قبيلة العمارين محمد خضر أن صناديق الاستفتاء بالسويس وسيناء شهدت اقبالا غير مسبوق في تاريخ المشاركة في الانتخابات من القبائل العربية والبدوية بالسويس وسيناء وأن الاقبال أشبه بيوم فرح وعيد للمصريين وفاق كل التوقعات.

** احتشد عدد من السيدات السلفيات أمام لجان الاستفتاء في اليوم الثاني للتصويت حسبما ذكرت وكالة أنباء أونا.

وأكدت اللجنة المركزية لمتابعة الاستفتاء بحزب النور أن هناك مجهودا كبيرا لحملة نعم للدستور التابعة للحزب في الحشد ومساعدة المواطنين للوصول إلى لجان الاستفتاء من الرجال والسيدات.

** غاب النائب السابق لرئيس الجمهورية المؤقت محمد البرادعي عن مشهد الاستفتاء على مشروع الدستور الجديد بعد عزل محمد مرسي من منصبه في 3 يوليو الماضي.

** البرداعي صوت بـ “لا” مرتين على تعديلات سابقة على الدستور.

** قال السفير إيهاب بدوي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية إن قرار المستشار عدلي منصور رئيس الجمهورية رقم 678 لسنة 2013 بدعوة الناخبين للاستفتاء على مشروع الدستور يومي 14 و 15 يناير الجاري لإجراء الاستفتاء وإن الأربعاء 15 يناير هو اليوم الأخير للتصويت وأنهلاتمديد لأيام الاستفتاء.

** قالت صحيفة الشرق الأوسط نقلا عن مصادر سياسية وعسكرية إن الأيام العشرة الأخيرة من يناير الجاري ربما تشهد تعديلا وزاريا محدودا يخرج بموجبه عبد الفتاح السيسي من موقعه كوزير للدفاع حتى يكون من حقه الترشح للرئاسة ويعين الفريق صدقي صبحي رئيس أركان القوات المسلحة خلفا له.

** مصادر مقربة من الحكومة قالت إن الرئيس المصري المؤقت عدلي منصور ربما يعلن عن تعديل وزاري محدود يجري فيه تصعيد الفريق صبحي ليكون وزيرا للدفاع وخروج السيسي للاستعداد للمهمة الأكبر وهي الترشح للرئاسة.

** رصد لآراء المشاهير المقاطعين للاستفتاء على الدستور عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

** رصد لآراء المشاهير المؤيدين للاستفتاءعلى الدستور عبر شبكات التواصل الاجتماعي..

** امتازت عملية التصويت في اليوم الأول بالهدوء بعد أن فرضت السلطات المصرية إجراءات أمن مشددة، مع ذلك قتل تسعة أشخاص في اشتباكات بين مؤيدي مرسي ومناوئيهم وقوات الأمن.

** مصادر ترجح التمديد للتصويت على الدستور إلى الخميس في بعض اللجان ذات الكثافة العالية.

** الاستفتاء على الدستور المصري يتواصل في يومه الثاني والأخير بعد أن شهد الثلاثاء إقبالا كثيفا بحسب ما أعلنت وزارة الداخلية المصرية. التي أكد أن اليوم الأول مر بسلاسة وبنجاح أمني رغم محاولات عناصر الإخوان تعكير صفو عملية التصويت.

** أغلقت مراكز الاقتراع بمصر في اليوم الأول من الاستفتاء على الدستور الثلاثاء، وذكرت وزارة الداخلية أن عملية التصويت “تمت بصورة مستقرة، وشهدت إقبالا كثيفا”.

وأعلن عضو اللجنة العليا للانتخابات، مدحت إدريس، أن “صناديق الاقتراع أغلقت في معظم المراكز في التاسعة مساء (19:00 توقيت غرينتش) وأن بعض الناخبين الذين كانوا متواجدين داخل عدد من المراكز سيسمح لهم بالإدلاء بأصواتهم”.

قتلى وجرحى في أول أيام الاستفتاء

**قالت وزارة الصحة المصرية في بيان رسمي إن إجمالي حالات الوفاة بلغ 12 من بينها 9 حالات خلال اشتباكات بين الأمن ومؤيدين للإخوان ( أربعة في سوهاج وحالة في بني سويف وحالة في الجيزة) و 3 حالات وفاة طبيعية في القاهرة أثناء التصويت.

وأوضحت الوزارة في بيانها أن إجمالي عدد المصابين وصل إلى 21 مصابا في عدة محافظات.

المتحدث العسكري يطمئن المصريين

** طمأن المتحدث باسم الجيش المصري العقيد أحمد علي الشعب المصري، بأن عملية الاستفتاء على الدستور تسير بشكل طبيعي وآمن، على الرغم من بعض المحاولات المحدودة من قبل أتباع “الجماعة الإرهابية” لعرقلة عملية التصويت في أماكن قليلة مثل (الجيزة ” ناهيا- كرداسة “- بنى سويف- سوهاج)، ، مؤكدًا أن عملية التصويت في هذه الأماكن مستمرة وتسير بشكل طبيعي.

مراقبة واسعة
**يذكر أن عشرات المراقبين الدوليين الذين يمثلون الاتحاد الأوروبي والأفريقي وبعض المنظمات الأمريكية يراقبون عملية الاستفتاء التي تجري الثلاثاء والأربعاء. ومن المقرر إعلان نتيجة الاستفتاء بعد 72 ساعة من انتهاء التصويت.

إقبال في الاسكندرية

** اصطف المصريون بأعداد كبيرة في الاسكندرية ثاني أكبر المدن المصرية للإدلاء بأصواتهم.

وقال نبيل متى وهو مسيحي من سكان الاسكندرية وهو ينتظر دوره ليدلي بصوته إنه جاء للتصويت لأنه يتعبر ذلك خطوة لانجاح أفضل دستور لاحترامه حقوق الإنسان وحرية العقيدة ولأنه دستور لدولة مدنية حديثة وهو ما كان يتمناه.

شخصيات بارزة تدلي بأصواتها

** قال رئيس لجنة الخمسين لتعديل الدستور في مصر عمرو موسى، إن مسودة الدستور، راعت مصالح جميع المصريين، وأضاف موسى أن الدستور يلزم الدولة بإعادة ترتيب أولوياتها.

** قلل وزير الداخلية المصري، محمد إبراهيم، بعد الإدلاء بصوته من أعمال العنف التي تزامنت مع افتتاح صناديق الاقتراع، وقال إنها أحدثت مفعولا عكسيا دفع الناس للخروج إلى المقرات الانتخابية.

** أدلى الأمين العام لجامعة الدول العربية نبيل العربي بصوته في الساعات الأولى من افتتاح عملية التصويت بلجنة كلية التربية الرياضية بنات بالزمالك.

وقال عقب تصويته هناك إقبال كبير على المشاركة وهو ما يؤكد على حرص المصريين للتواجد في هذا الاستحقاق.

** أدلى الرئيس المصري المؤقت عدلي منصور بصوته الثلاثاء في استفتاء على تعديلات الدستور في أول تصويت عام يجري منذ أطاح الجيش بالرئيس الاسلامي محمد مرسي قبل نحو ستة أشهر.

** أدلى رئيس حزب النور يونس مخيون بصوته، وأصدرت اللجنة الإعلامية بحزب النور بالبحيرة برئاسة المهندس إسلام المغربي بيانا قالت فيه: إن مخيون قال إنه صوت بـ نعم للدستور من أجل الحفاظ على الشريعة الإسلامية ولضمان الاستقرار ومنع تقسيم الدولة.

** واجه حمدين صباحي، مؤسس التيار الشعبي والمرشح السابق للرئاسة، صعوبة في إيجاد اسمه في كشوفات الناخبين في لجنته أثناء إدلائه بصوته في عملية الاستفتاء على الدستور المعدل.

وتوجه صباحي للجنة مدرسة السيدة خديجة النموذجية بشارع الفرات بالعجوزة، ولم يعثر على اسمه في كشوف الناخبين حتى اللحظة.

وتعد هذه اللجنة هي الثانية التي يبحث فيها المرشح الرئاسي السابق عن اسمه في محاولة للإدلاء بصوته في الانتخابات.

شفيق يعود لمصر للتصويت على الاستفتاء
** صرح مصدر مقرب من الفريق أحمد شفيق أن رئيس وزراء مصر السابق والمرشح السابق لرئاسة الجمهورية، سيدلي بصوته في الاستفتاء على الدستور بمقر لجنته الانتخابية في القاهرة الجديدة، وأنه سيصل القاهرة خلال ساعات قبل انتهاء يومي الاستفتاء.

وأكد المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه، إن “شفيق” الذي يؤدي الآن مناسك العمرة في مكة المكرمة لن يعود منها إلى دبي، بل سيصل القاهرة مباشرة في ساعة متأخرة من الليل، بالتنسيق مع أجهزة الأمن.

السيسي يتفقد لجانا انتخابية

**تفقد الفريق أول عبد الفتاح السيسي، القائد العام للقوات المسلحة مدرسة الخلفاء الراشدين الإعدادية بنين بمنطقة مصر الجديدة، الثلاثاء، في إطار متابعة خطة تأمين الاستفتاء على الدستور.

واستقبل الناخبون، السيسي بالهتاف والترحيب والزغاريد مرددين ”بنحبك ياسيسي بنحبك يا سيسي”.

إجراءات أمنية مشددة

**آلاف الضباط من الشرطة والجيش لتأمين الاستفتاء في مصر.

وقامت القوات المسلحة المصرية، بالدفع بمجموعة من طائرات الهليكوبتر “الشينوك” المخصصة لتحركات ونقل عناصر الوحدات الخاصة للقوات المسلحة من الصاعقة والمظلات، للتعامل مع أي أحداث طارئة، أو مشكلات أمنية في مختلف محافظات مصر خلال الاستفتاء.
ونشرت إدارة الشؤون المعنوية بالقوات المسلحة المصرية سيارات لتشجيع المواطنين على المشاركة في الاستفتاء على الدستور ولتطمين المصوتين بأن القوات المسلحة ستقدم لهم الدعم والحماية.

انفجار قرب محكمة شمال الجيزة

ردود أفعال

**قال متحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون الثلاثاء إن بان يتابع عن كثب الاستفتاء على تعديلات دستورية في مصر ويحث المصريين على إن تكون المرحلة القادمة في العملية الانتقالية “شفافة وسلمية ولا تقصي أحدا”.
قال ضاحي خلفان، قائد شرطة دبي، إن اليوم سينتصر الحق على الباطل، والنور على الظلام، كما سينتصر العقل على السذاجة، من خلال التصويت بـ “نعم” على الدستور في مصر.

وأضاف خلفان، عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، “نعم للدستور في مصر هي الكلمة التى يلتف حولها الشرفاء، والخزي للإخوان”.

** صعد خلال بداية معاملات الثلاثاء المؤشر الرئيسي لبورصة مصر إلى أعلى مستوياته منذ مايو/ أيار 2010 مع بدء الاستفتاء.

وقفز المؤشر المصري الرئيسي 1.97 بالمئة إلى 7257 نقطة.

وبلغت قيم التداول 176.995 مليون جنيه في أول نصف ساعة من التداول. وهذه القيم تمثل سيولة مرتفعة للسوق لم تشهدها السوق منذ سنوات.

بدء أول أيام الاستفتاء

**بدأ التصويت في الساعة التاسعة صباحاً بالتوقيت المحلي المصري، على أن تُغلِق مراكز الاقتراع أبوابها في الساعة التاسعة مساء، ويستمر حتى الأربعاء، مع إمكانية تمديده حتى الخميس في حال جاءت المشاركة كبيرة وتطلبت ذلك، بحسب تصريحات سابقة للجنة الانتخابات.
للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث