نائب سني يشكّك في الشّراكة مع المالكي

نائب سني يشكّك في الشّراكة مع المالكي
المصدر: بغداد- (خاص)

اعتبر عضو مجلس النواب العراقي عن محافظة نينوى ذات الغالبية السنية محمد إقبال، أن رئيس الوزراء الشيعي نوري المالكي، يبتغي من العمليات التي يقوم بها الجيش في المناطق الغربية الحصول على ولاية ثالثة من خلال كسب تأييد شعبي، مؤكداً أن الشراكة السياسية مع المالكي أصبحت في “موضع شك”.

وبين إقبال، وهو قيادي في ائتلاف “متحدون” الذي يتزعمه رئيس البرلمان أسامة النجيفي، أن قائمته ترفض الطريقة التي انتهجتها الحكومة في عملية فض الاعتصامات بالرمادي والأنبار، مشيراً إلى أنها “خطوة غير مدروسة”.

واتهم ما أسماه بـ”قوات المالكي هي من جاءت بداعش وأدخلتها الأنبار بعد انسحابها، ومن يقاتل داعش في الفلوجة والأنبار هم جماهير وعشائر متحدون”، مشيراً إلى أن أهل الأنبار يحاربون داعش وبدأوا يستعيدون الأنبار من جيش داعش والمالكي، وستحكم السلطة المحلية في المحافظة، ولا يريدون دخول الجيش”.

وفيما يتعلق بقرار أعضاء القائمة العراقية تعليق عضويتهم نتيجة العمليات العسكرية الجارية في الأنبار، لفت النائب محمد إقبال في حديثه لـ”إرم” إلى أن قرار تعليق أعضاء القائمة العراقية في مجلس النواب جاء لعدم وجود أي دور للمجلس على خلفية احداث الأنبار الأخيرة”.

وشدد القيادي في كتلة “متحدون” على أن استقالة نواب كتلته لا تهدف إلى عرقلة مشاريع القوانين، بل أنها تمثل رسالة للاعتراض على نهج الحكومة في التعاطي مع الأزمات.

وأشار إقبال إلى أن الملف العسكري في العراق بدأ يطغى على الملف السياسي، ولم يستبعد النائب عن “متحدون” أن تشهد المحافظات الجنوبية الشيعية تصعيداً أمنياً كما يحدث في المحافظات الغربية.

وعن إمكانية تأجيل الانتخابات مع ما تشهده البلاد من أزمات سياسية وأمنية، أوضح النائب محمد اقبال: “للأسف، فتعوّد العراقيون أن تكون أيام الانتخابات أيام تصعيد أمني، فبدلا من أن تكون أيام راحة واطمئنان حتى يخرج المواطن للتصويت بشكل حر ومريح”.

وكان نواب كتلة “متحدون”، بزعامة رئيس البرلمان أسامة النجيفي، أعلنوا الأسبوع الماضي، عن تقديم استقالتهم من مجلس النواب ووضعها بيد رئيس المجلس، فيما أعلن النجيفي انسحابه من وثيقة الشرف التي تم إقرارها قبل أشهر، متهما المالكي بـ”عدم احترامها”، وأنه سيعمل مع الجهات المحلية والدولية لسحب الجيش العراقي من المدن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث