فتح تدعو حماس لفك ارتباطها بالإخوان

فتح تدعو حماس لفك ارتباطها بالإخوان
المصدر: رام الله- (خاص) من محمود الفروخ

دعت حركة التحرير الوطني الفلسطيني “فتح”، حركةَ حماس إلى فك ارتباطها بجماعة الإخوان المسلمين لتجنيب الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة ويلات الانتماء لهذه الجماعة التي اصبحت حسب القانون المصري جماعة إرهابية وكذلك كل من يمت لها بصلة.

وقال المتحدث باسم حركة فتح أحمد عساف لـ”إرم”: “إن استمرار انتماء حماس وتبعيتها للتنظيم الدولي لجماعة الإخوان سيضع الملايين من أبناء شعبنا وخاصة في قطاع غزة في مواجهة مع دول عربية أهمها مصر التي قررت اعتبار جماعة الاخوان (إرهابية)، ما يعني تداعيات أمنية واقتصادية خطيرة جدا ستنعكس على حياة ومستقبل أهلنا هناك”.

وأضاف عساف: “إن التحديات التي تجابه القضية الفلسطينية والتطورات الجارية في منطقتنا العربية وخاصة في جمهورية مصر الشقيقة تحتم على حماس إعلاء مصالح شعبنا على أيّ مصالح حزبية أو ارتباطات خارجية بما فيها تبعيتها لجماعة الإخوان المسلمين والكف عن رهن مصير قضيتنا الوطنية ومشروعنا الوطني وفق مصالح جماعة الإخوان المسلمين وأولوياتها”.

وشدد عساف على دعوته فقال: “المطلوب من حماس في هذه اللحظات المصيرية أن تتحول إلى ثقل يرفع المصالح العليا للشعب الفلسطيني، بدل بقائها كعبء ثقيل على القضية الفلسطينية بسبب تبعيتها لجماعة الإخوان المسلمين وإقرار الولاء والانتماء للهوية الوطنية الفلسطينية وربط مصيرها بحاضر ومستقبل الشعب الفلسطيني قولا وفعلا”.

وأكدت فتح ثقتها بإدراك ومعرفة القيادة السياسية في مصر الشقيقة للحقيقة وهي أن حماس لا تمثل إلا جزءًا بسيطا من شعبنا في القطاع ممن ينتمون للجماعة، وإنها تفرض سيطرتها بالقوة، وأن الغالبية العظمى من أبناء شعبنا هم فلسطينيون يفتخرون بانتمائهم وولائهم لشعبهم وأمتهم وأرضهم ولثقافتهم وهويتهم الوطنية.

يذكر أن حماس تعتبر نفسها جزءًا من جماعة الإخوان المسلمين وهي فرع الجماعة في فلسطين، ونصّت المادة الثانية من نظامها الداخلي على ذلك، وكانت قيادة حماس في حفل انطلاقتها عام 2008 قد أقسمت على الولاء والطاعة لجماعة الإخوان المسلمين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث