بريطانيا تسلم الجزائر مصرفياً هارباً

بريطانيا تسلم الجزائر مصرفياً هارباً
المصدر: الجزائر- )خاص( من سهيل الخالدي

قالت الصحف الجزائرية الصادرة الثلاثاء، إن القضاء البريطاني سيسلم خلال الأسبوعين القادمين الرئيس السابق لمجمع بنك الخليفة رفيق عبد المؤمن خليفة، المطلوب لدى الجزائر وفرنسا على خلفية تهم تتعلق بتبييض الأموال والسرقة والنصب والاحتيال وخيانة الثقة وتزوير الوثائق الرسمية والتسبب بإفلاس العديد من المؤسسات والأفراد التي كانت حاكمته عليها محكمة البليدة قرب العاصمة الجزائرية، وأصدرت بحقه عام 2007 حكماً غيابياً بالمؤبد.

وكانت قضية بنك الخليفة قد اشغلت الرأي العام الجزائري عام2003 واعتبرت فضيحة القرن، حيث أعلن عن إفلاس مجموعة من شركات المجمع في كل من الجزائر وفرنسا، مثل شركة الطيران وشركة تأجير السيارات وفضائية تلفزيونية. وطالت المحاكمة العديد من المسؤولين في الإدارة الجزائرية. وقد التجأ خليفة وهو صيدلاني سابق إلى بريطانيا التي بدأت تحقق معه منذ2010 بسبب مذكرة توقيف أوروبية.

ونقلت الصحف الجزائرية الصادرة الثلاثاء عن محامية خليفة في بريطانيا أنها سترفع إستئنافاً على الحكم الذي أصدره قاضي وستمنسر البريطاني في الثالث من ديسمبر الجاري. وتوقعت صحيفة الشروق اليومية أن تعاد محاكمة خليفة في الجزائر إذا ماتم تسليمه فعلاً وأن تكشف ملفات كثيرة لم تكشف في المحاكمة السابقة وأن تظهر معلومات هامة كان يحتفظ بها رفيق عبد المؤمن خليفة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث