قائمة الـ “20” تدعم ترشيح السيسي للرئاسة

قائمة الـ “20” تدعم ترشيح السيسي للرئاسة
المصدر: القاهرة – (خاص) من شوقي عصام

مع اقتراب الموعد التحضيري للانتخابات الرئاسية في مصر، تزداد أشكال التأييد والدعم لترشيح وزير الدفاع المصري، الفريق أول عبد الفتاح السيسي، رئيسًا للجمهورية، ليتحول الأمر إلى شخصيات تعتبر صفوة المجتمع السياسي والديني والاقتصادي المصري، وصاحبة تأثير قوي على الرأي العام المصري، لتحمل لواء الترويج والمساندة لوصول “السيسي” إلى كرسي الرئاسة من الجولة الأولى دون الدخول في متاهات الجولة الثانية.

قائمة الـ “20” الداعمة للسيسي، كما أطلق عليها من جانب المتابعين للوضع السياسي، هي جزء من جبهة تضم صفوة المجتمع المصري من رجال السياسة والاقتصاد والرياضة والفن والدين، والذين تشير التقديرات إلى أن عددهم يصل إلى نحو 2500 شخصية، دشنت حملة تحت مسمى “مصر بلدي”.

قائمة الـ “20 ” تضم الدكتور علي جمعة مفتي الديار المصرية السابق الذي يشغل منصب الرئيس الشرفي للجبهة، ووزير الداخلية السابق اللواء “أحمد جمال الدين”، منسقًا عامًا للجبهة، والكاتب “مصطفى بكري متحدثاً رسمياً، بالإضافة إلى المحامي المرموق رجائي عطية ورجل الأعمال نجيب ساويرس ورجل الصناعة محمد فريد خميس والكاتبة د. لميس جابر، ووزيرة التعاون الدولي السابقة فايزة أبو النجا، إلى جانب محمد الأمين، ياسر رزق، ورجل المخابرات سامح سيف اليزل، ورئيس الوزراء الأسبق كمال الجنزوري، ونائب رئيس الوزراء السابق د. يحيى الجمل، وأحمد أبو الغيط وزير الخارجية الأسبق، والفنان عادل إمام و منى جمال عبد الناصر وعبد الحكيم عبد الناصر وعادل حمودة ووحيد حامد، والدكتور مصطفى الفقي رئيسًا للمجلس الاستشاري للحملة.

الجبهة أعلنت صراحة ترشيحها الفريق السيسي، عبر بيان رسمي، شدد فيه مصطفى بكري على دعمها للمواقف الرافضة للتبعية والمؤيدة للاستقلال الوطني، داعياً جموع الشعب للاحتشاد في جميع ميادين مصر لتكريم الفريق أول عبد الفتاح السيسي والمطالبة بترشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة في 25 يناير/ كانون الثاني المقبل.

وأضاف بكري: “إرادة الشعب المصري أسقطت حكم الإخوان والإدارة الأمريكية” مضيفاً أن الجبهة تعلن موافقتها على الدستور الجديد، وتدعو جموع الشعب للتصويت بـ”نعم” والاحتشاد أمام صناديق الاقتراع يومي 14 و15 يناير المقبل، من أجل التأكيد على شرعية “30 يونيو”، ودعم خارطة الطريق.

وأشار بكري إلى أن الجبهة تطالب بإجراء الانتخابات الرئاسية قبل البرلمانية، لافتاً إلى أن مصر في حاجة إلى انتخاب رئيس جديد، نظرًا للظروف الراهنة، وأوضح أن الجبهة تطالب رئاسة الجمهورية بإصدار مشروع قانون يقضي بإعلان الإخوان المسلمين جماعة إرهابية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث