مقتل 11 وإصابة 20 في العراق

مقتل 11 وإصابة  20 في العراق

بغداد- قالت الشرطة إن مفجرا انتحاريا قتل 11 شخصا وأصاب 20 آخرين في هجوم على جنازة في بعقوبة شمال شرق بغداد الثلاثاء في إطار حملة الهجمات الدموية للمسلحين العراقيين.

ووقع الهجوم خلال تشييع جثامين مجموعة من رعاة الغنم الشيعة الذين قتلوا على أيدي مسلحين مجهولين خارج المدينة.

ولم تعلن أي جهة على الفور مسؤوليتها عن الهجوم.

وشهدت بعقوبة بعضا من الهجمات الأكثر دموية في وقت سابق هذا الشهر.

وتقول الحكومة العراقية التي يقودها الشيعة إن الصراع في سوريا يذكي أعمال العنف في العراق إذ انه أثار التوتر الطائفي في أنحاء الشرق الأوسط.

وتقول الأمم المتحدة إن أكثر من ثمانية آلاف شخص قتلوا في العراق منذ بداية العام الحالي مما يعني أن هذا العام قد يصبح الأكثر دموية منذ ذروة الصراع الطائفي بين السنة والشيعة عامي 2006 و2007.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث