القاعدة تعدم مصورا عراقيا في سوريا

القاعدة تعدم مصورا عراقيا في سوريا

بيروت- قالت منظمة مراسلون بلا حدود المعنية بحرية الصحافة إن جماعة مرتبطة بالقاعدة أعدمت مصورا تلفزيونيا عراقيا يعمل حرا وهو أول صحفي أجنبي يقتل على أيدي مقاتلين معارضين في شمال سوريا الخاضع لسيطرة المعارضة.

وأضافت المنظمة ومقرها باريس أن جماعة الدولة الإسلامية في العراق والشام خطفت المصور ياسر فيصل الجميلي أثناء وجوده في محافظة ادلب شمال سوريا في مهمة صحفية.

وقالت في بيان إن الجميلي أعدم ووصل جثمانه لاحقا إلى تركيا لكن الظروف المحددة لمقتله غير معروفة.

وأضافت أن الجميلي من مدينة الفلوجة العراقية وله ثلاثة أبناء.

وقالت المنظمة إنه بمقتل الجميلي يرتفع عدد الصحفيين المحترفين الذين قتلوا في الصراع في سوريا الذي بدأ في آذار / مارس 2011 إلى 20 صحفيا وهو أيضا ثامن صحفي أجنبي يقتل هناك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث