أمير قطر يعتزم زيارة بغداد قريبا

أمير قطر يعتزم زيارة بغداد قريبا

بغداد – (خاص) من عدي حاتم

كشف “إئتلاف دولة القانون” الذي يتزعمه رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، عن عزم أمير قطر الجديد الشيخ تميم بن حمد آل ثاني زيارة العراق من دون الإعلان عن موعد الزيارة.

وعدّ النائب عن “إئتلاف دولة القانون” عبد المهدي الخفاجي في تصريح لـ “إرم” أنّ “الزيارة مرحّب بها، والعراق مفتوح قلبه وعقله لأشقائه العرب جميعا”، معتبرا أنّ “زيارة الشيخ تميم إذا حصلت فإنها ستفتح بابا جديدا في عودة العلاقات الطبيعية بين العراق ومحيطه العربي وستسهم في نهاية التوتر في المنطقة”.

ورفض الإفصاح عن موعد الزيارة، مكتفياً بالقول إنّ “الموعد لم يحدد بعد”.

ولفت إلى أنّ “رئيس الوزراء نوري المالكي يؤكد دائما أن العراق لن يكون مطلقا مصدراً أو معبرا للعبث بأمن واستقرار أي دول عربية، بل إنّ العراق كان وسيبقى السند القوي لجميع العرب”. معرباً عن أسفه لـ “عدم اقتراب بعض الأشقاء العرب من العراق خلال السنوات العشر الماضية”.

ورأى أنه “آن الآوان للأمة العربية أن تنهي خلافاتها وتتوحد كلمتها وتعمل نحو التكامل الاقتصادي والتجاري، وتعود كركيزة توازن واستقرار في العالم”.

وبشأن الملفات التي ستناقش مع أمير قطر، أوضح الخفاجي أنّ “القيادة القطرية أدركت خطورة اقتلاع النظام السوري بالقوة، لأنه سيؤثر على جميع المنطقة”، مشيراً إلى “ضرورة أن يتم التغيير في سوريا وفق القواعد الديمقراطية وإجراء انتخابات حرة من شأنها أن تعكس إرادة الشعب السوري، وتحافظ على وحدة أراضي هذا البلد”.

وأكد أنّ “العراق سيركز على عودة العلاقات الطبيعية بين البلدين الشقيقين، وعلى تطوير منظومة العمل العربي المشترك”. مشدداً على أنّ “العراق مستعد لإعطاء كل الضمانات لأشقائه العرب، للمساهمة في تصفية الخلافات بين جميع الدول العربية”.

وكان رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي، قد هنأ أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، لدى تسلمه منصبه الجديد خلفا لوالده، مبدياً “رغبته في تطوير العلاقات بين البلدين بما يخدم مصالح الشعبين العراقي والقطري”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث