قطر تطرق باب حزب الله

قطر تطرق باب حزب الله
المصدر: إرم- (خاص) من هناء الرحيم

بيروت- كشفت معلومات صحفية أنّ مسؤولا قطريّا موفدا من أمير دولة قطر زار بيروت حاملا رسالة من الشيخ تميم بن حمد آل ثاني إلى الأمين العام لحزب الله حسن نصرالله.

وذكرت صحيفة “الأخبار” اللبنانية عن اللقاء “خرج الموفد القطري مرتاحاً إلى أنه يمكنه بدء العمل على مسار يؤدي إلى إعادة العلاقات مع «حزب الله» إلى ما كانت عليه سابقاً، ثم عقد اجتماعاً إضافياً مع نظيره في «حزب الله»، راغباً في المزيد وعارضاً المزيد من الرغبات في علاقات أفضل”.

وأشارت المعلومات إلى أن “القطريين سمعوا كلاماً واضحاً ومباشراً عن ضرورة القيام بخطوات عملية لأجل تظهير التغيير في الموقف من المحور الذي يضم حزب الله وسوريا وإيران، كذلك سمعوا مَن يذكّرهم بأن الحضور القوي لقطر في المحافل الدولية برز خلال فترة العلاقات الجيدة مع قوى ودول محور المقاومة”.

وأوضحت المعلومات الصحفية أن ” قطر أصرّت على إبلاغ حزب الله رغبتها في أن يلعب الحزب دوراً مباشراً في كسر الجليد مع دمشق، ومع الرئيس الأسد مباشرة”.

وقالت المعلومات إن القطريين سمعوا جواباً هادئاً: “أصلاً، لديكم عناوين وهواتف المعنيين في سوريا، وإذا كنتم جادّين في ما تقولون، أقدموا على خطوة أولى، واطرقوا الأبواب بأيديكم!”.

لم تتأخر المشاورات الداخلية في الديوان الأميري حول هذه النقطة، ثم أوعز إلى مسؤول قطري، كان يتواصل مع الرئاسة السورية، بأن يقوم بالخطوة الأولى، فاتصل بمسؤول سوري رفيع المستوى.

وذكرت الصحيفة أيضا “والمفاجأة، أتاحت تواصلاً وديّاً مع السلامات والتحيات، لكنّ مَن كان في الضفّة السورية أعرب لمحدّثه القطري عن اعتقاده بأنّ الأمور لم تنضج بعد إلى حدود أن تطأ قدما مسؤول قطري أرض قصر المهاجرين!”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث