الوطن السعودية: ويبقى الأسد خارج الواقع

الوطن السعودية: ويبقى الأسد خارج الواقع

الوطن السعودية: ويبقى الأسد خارج الواقع

وتقول الصحيفة إنّ الرئيس السوري يؤكد بإنكاره الحقائق التي يعرفها العالم بأسره، أنه لا يدافع عن الشعب السوري ضد الإرهاب، كما يدعي، وإنما يقاتل كي يستمر في الحكم مهما كان الثمن، وها هو الشعب السوري يدفع الثمن وكلهم لم يأت الأسد على ذكرهم في خطاباته باستثناء دعوة اللاجئين للعودة من غير أن يضمن عدم قصف بيوتهم من جديد.

 

وتضيف، إنّ حديث الأسد عن عدم قراره في ما إذا كان سيشارك في الانتخابات الرئاسية المقبلة في يوليو من العام المقبل لأن الوضع يتغير على الأرض بسرعة كبيرة بحسب تعبيره، وأنه سيرشح نفسه إذا أراد السوريون ذلك، يحمل أكثر من معنى، فهو من جهة يتجاهل رغبة الملايين الذين ثاروا لإسقاط نظامه، معتبراً أن القلة من مؤيديه هم الشعب السوري. وهو من جهة أخرى يلمح بإشارته إلى سرعة تغير الوضع، طبقاً لاتفاق غير معلن بين الولايات المتحدة وروسيا، وهذا يمنح الأسد فرصة الاستمرار في السلطة لمدة عامين بعد انتهاء ولايته.

 

وتلفت بقولها، إنّ تجاهله هذا معناه أنّ الثورة لن تهدأ وآلة النظام العسكرية ستكمل تدمير ما تبقى من سورية، فالمؤشرات كلها تقول إنّ الأسد لا يهمه خلاص شعبه بقدر ما يسعى لأن يبقى حاكماً ولو فوق ملايين الجثث، مما يستدعي أهمية تحرك دولي مختلف لتبديد حلمه وإنقاذ السوريين كي يعود من تهجروا ويبنوا مع الباقين ما دمره النظام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث