الشرق القطرية: تجاهل دولي لمجازر سوريا

الشرق القطرية: تجاهل دولي لمجازر سوريا

الشرق القطرية: تجاهل دولي لمجازر سوريا

الدوحة – قالت صحيفة الشرق القطرية في افتتاحيتها “نسي المجتمع الدولي أنه تحرك لتدمير السلاح الكيماوي السوري حين رأى مئات الأبرياء من الأطفال والنساء والرجال، يموتون بغاز السارين في ضواحي دمشق والغوطة في أغسطس الماضي، وتذكر الآن فقط أن التركيز في تفاصيل تفكيك الكيماوي أهم من حتى مجرد الدفاع الشفهي عن أرواح المئات الذين يلقَون حتفهم تحت أنقاض منازلهم جراء القصف الجوي المتواصل من جيش الأسد”.

 

وتساءلت الصحيفة “هل ما كان يقلق المجتمع الدولي هو ألا يموت السوريون بالغازات السامة والأسلحة الكيماوية، وإذا ما قُتلوا بسلاح آخر فلا بأس”.

 

ولفتت الشرق إلى أن التحركات المقبلة تريد أن تأخذ الرأي العام العالمي من مرحلة الثأر للضحايا والتحرك لوقف المجازر التي تنصب يومياً للشعب الأعزل إلى الاستغراق في تفاصيل تفكيك وتدمير السلاح الكيماوي واختزال القضية في عدد المفتشين الذين ترسلهم منظمة حظر الأسلحة الكيميائية إلى سوريا وعدد الأيام التي سيقضونها في عملية التفتيش، وكمّ الأطنان التي سيقومون بتدميرها، وأنواع السلاح المستهدف تفكيكه.

 

ودعت الصحيفة المجتمع الدولي “إلى أن يعي بأن الشعوب العربية باتت أكثر وعياً وإصراراً على استعادة حقوقها المغتصبة وأن الثائرين على الأرض لا يعنيهم التحرك الدولي بقدر ما يعنيهم حجم المكاسب التي يحققونها على الأرض وأن الانحياز للإنسان وحمايته هي مهمة هذا المجتمع الدولي الرئيسية وليس فقط تفكيك السلاح النووي فعليه أن يعود إليها مسرعاً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث