صحفيون يناقشون القوانين الإعلامية في فلسطين

رام الله – ناقش العديد من الإعلاميين والمؤسسات الإعلامية وجهات قضائية القوانين الإعلامية في فلسطين خلال ورشة عمل عقدتها نقابة الصحفيين الفلسطييين، الاثنين بالتعاون مع وزارة الإعلام وجهات إعلامية مختصة للحديث حول “البيئة القانونية للإعلام الفلسطيني” في رام الله.

وقال خبير في تطوير الإعلام عبد السلام أبو الندى لإرم إنّ قانون المطبوعات والنشر عام 1995 مقبول للصحفي الفلسطيني ولكنه يحتاج إلى العديد من التطوير والتعديل ليرتقي إلى مستوى الدستور الفلسطيني.

وأضاف أبو ندى إذا نظرنا إلى مشاريع القاونين فإنها تضعنا في ذيل لائحة الدول التي تبحث عن حريات إعلامية.

من جهته، قال نقيب الصحفيين الفلسطينيين عبد الناصر النجار إنّ قانون المطبوعات والنشر هو قانون ضعيف ومرسوم رئاسي ولم يقر من المجلس التشريعي ويجيز حبس الصحفيين ومعاقبتهم وتغريمهم، مؤكداً أنه لا يليق بالبيئة الإعلامية الفلسطينية.

وأوضح مراقبون بأن فلسطين احتلت المركز 136 من بين 180 في حرية التعبيرعن الرأي وحق الحصول على المعلومة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث