في يوم الأسير الفلسطيني.. دعوات لتكثيف الدعم للأسرى

رام الله– قال القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خضر عدنان إن الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال بحاجة لوقفة حقيقية على المستوى الفلسطيني والعربي، وأن قضيتهم لا تقل أهمية عن قضية القدس واللاجئين.

وأشار عدنان إلى أن إهمال واقع الأسرى، هو بمثابة إهمال للمقدسات والأقصى، مطالبا المقاومة الفلسطينية إلى العمل بشكل مكثف لتحرير الأسرى.

من جانبه، قال الكاتب والأسير المحرر وليد الهودلي إن الحراك في الشارع الفلسطيني لم يرتقِ بعد للمستوى المطلوب، حيث أنه لم يعكس ما يعانيه الأسرى في السجون، مشيراً إلى أن الحراك الحقيقي هو الذي يؤدي إلى رفع كلفة الاحتلال.

وشهدت مدينة رام الله، ومناطق في الضفة الغربية وغزة، فعاليات عدة إحياء ليوم الأسير الفلسطيني الذي يصادف السابع عشر من نيسان من كل عام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث