قراقع: الأسرى غير خاضعين للقوانين العسكرية الإسرائيلية

رام الله – طالب وزير الأسرى الفلسطيني عيسى قراقع، الدول المتعاقدة مع اتفاقية جنيف العمل على إلزام إسرائيل بتطبيق الاتفاقية، بخاصة بعد انضمام فلسطين إليها.

وبيّن قراقع خلال مؤتمر برام الله حول الأسرى، أنّ انضمام فلسطين للمنظمات والاتفاقيات الدولية، خصوصاً اتفاقية جنيف، يعني أنّ الأسرى أصبحوا تحت حماية القوانين الدولية، ولم يعودوا خاضعين لسيطرة القوانين العسكرية الإسرائيلية.

من جهته، شدّد رئيس نادي الأسير الفلسطيني قدورة فارس على أنّ خطوة الانضمام للاتفاقيات والمنظمات الدولية لابدّ أن يتم متابعتها بالانضمام لكافة الاتفاقيات والمنظمات الأخرى، والإصرار على التوجه لمحكمة لاهاي لمحاكمة مجرمي الحرب الإسرائيليين.

من جانبه، قال مدير مركز علاج وتأهيل ضحايا التعذيب محمود سحويل إنّ الآثار النفسية والصحية التي يتركها السجن على الأسرى تبقى ما بعد التحرر بسنوات، وأنّ إسرائيل تمارس أساليب التعذيب قاصدة أن تلاحق الأسير بعد خروجه من السجن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث